التخطي إلى المحتوى

ألم الضلوع الحامل سوف نقدم لكم معلومات روعه جداً عن ألم الضلوع الحامل, واسباب ألم الضلوع الحامل , واضرار الم الضلوع , ألم الضلوع الحامل , وعلاج الم الضلوع الحامل , ان الم الضلوع صغب جداً للحامل ,وفي  هذه المقاله سوف نتكلم عن ألم الضلوع الحامل , و للمزيد زورو موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم والشرق الاوسط زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم والشرق الاوسط زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم ومع تحياتي موقع لحظات ,

 

الم الاضلاع الحامل

الم الاضلاع الحامل  سوف نقدم لكم معلومات روعه جداً عن الم الاضلاع الحامل , واسباب الم الضلوع

قد لا يكفي الحيز المخصص لتمدد الجنين في الأشهر الأخيرة من الحمل، وقد يكون من السهل

عليه أن يضع قدميه بين أضلاع أمه؛ وإنه لمن المدهش أن تتسبب تلك الأصابع والأقدام الصغيرة

الضاغطة على القفص الضلعي في كل ذلك الألم.

وبالإضافة إلى الضغط الذي يبذله الطفل، فإن شكل الصدر يتغير من أجل إبقاء حيز كاف للرئتين

عندما يدفع الرحم الحجاب إلى الأعلى؛ ويؤدي ذلك التغير في الشكل إلى دفع الأضلاع نحو

الخارج، مما يسبب الألم بين الأضلاع والغضاريف التي تربطها بعظم الصدر (القص).

ويمكن للحامل أن تحاول التغيير من وضعيتها إذا كان توضع الطفل يؤذي أضلاعها، كما يمكن القيام

بتمرين التمديد المشروح هنا أو يمكن محاولة القيام بما يلي: أخذ نفس عميق مع رفع أحد

الذراعين فوق الرأس ثم الزفير مع خفض الذراع، وتعاد تلك الحركة عدة مرات لكل ذراع؛ كما أنه من

الآمن الدفع اللطيف لقدمي الطفل أو مقعده بعيدا عن الجانب المؤلم.

ربما يزول مضض الأضلاع بعد نزول الطفل إلى الحوض، حيث يحدث ذلك قبل أسبوعين أو ثلاثة من

الولادة عادة في الحمل الأول؛ أما في الحمول المقبلة، فإنه لا يحدث عادة حتى بدء المخاض.

الم الضلوع للحامل واسبابها

الم الضلوع للحامل واسبابها سوف نقدم لكم معلومات روعه جداً عن  الم الضلوع للحامل واسبابها ,

قد يمثل مشكلة مستمرة لها، وخاصة خلال الثلاثة شهور الأولى من الحمل. قد تعاني الحامل من

ألم خفيف، وقد تشعر بليونة ووجع شديدين في القفص الصدري. وقد تشعرين بعدم الراحة في

كلا جانبي الصدر والضلوع، وقد يكون الألم في جانب واحد. وهذا على الرغم من أن الأمر المعتاد

أن يكون الجانب الأيمن من الضلوع هو الأشد ألما من الجانب الأيسر. يحدث الألم فيما بين الضلوع

أيضا في أسفلها وذلك مع إستمرار نمو حجم الرحم. وبتقدم شهور الحمل فإن تمدد البطن يزداد،

كما أن الرحم يتمدد للأعلى وإلى الأمام. ويشغل كل من الجنين والمشيمة الحيز الأكبر من

الحوض والبطن. ونمو الجنين يؤدي للضغط على المنطقة السفلى من الصدر والضلوع. وهذا الضغط

المستمر نتيجة لتقدم نمو الجنين ربما أيضا يجعلك تشعرين بضيق التنفس. وهذا الضغط المتواصل

على الضلوع وعلى الحجاب الحاجز، قد يؤدي أيضا إلى شعورك بالم في الكتفين، وذلك لأنه يوجد

عصب في الحجاب الحاجز يقوم بتوصيل الألم إلى الكتفين.

و للمزيد زورو موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم والشرق الاوسط زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم والشرق الاوسط زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم ومع تحياتي موقع لحظات ,

ربما تشاهد أيضأ:
أضرار صبغه الشعر علي المرأة الحامل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *