التخطي إلى المحتوى

مقدمة:

 

سنقدم لكم من جديد في موقعنا المميز التي يمكن الاستفاده منه من خلال هذا المقال وهنا نتحدث عن اهميه العين والقدرة علي الاهتمام اليها وهي الجزء الرئيسي في جسم الانسان والكثير يعاني من بعض الكثير يتعرض من أمراض العين وكيفية الوقاية منها من هذه الوقايه هي التي يمكن ان تسبب بعض الامراض في العين وهي تكون جزء من اعضاء جسم الانسان .

أمراض العين

أمراض العين التي يمكن ان سبب ضعف في العين .

 

 

تعتبر العيون من الأعضاء المعقدّة في التركيب؛ حيث تقومان بوظيفة الإبصار ورؤية

الأشياء من حولنا عن طريق تجميع الضوء ثم تركيزه في الجزء الخلفي منها؛

فالقرنية هي الجزء الأمامي للعين وتكون شفافة، والتي تسمح بدخول الضوء

للعين، وهناك طبقة خارجية تدعى “الصلبة” تغطي بقية العين بالإضافة إلى طبقة

” الملتحمة” والتي تغطّي العين من الأمام، والجزء الدائري الصغير في العين

يُسمّى بالبؤبؤ أو القزحية أو الحدقة؛ حيث تقوم بالتحكّم بكميات الضوء الداخل

للعين.

توجد بعض الاضطرابات التي تحدث في العين تكون بشكل بسيط وعابر، ولكن

تكمن المشكلة في بعض الأمراض الخطيرة التي قد تؤدّي إلى فقدان البصر سواءً

بشكل مؤقت أو دائم، وقد تتباين أعراض كل مرض عن الآخر، وذلك حسب المرض

وأسبابه، فمنها ما يكون علاجها بالأدوية والبعض الآخر منها يحتاج إلى الجراحة، أو

علاجات أخرى، لذلك سوف نُقدّم لكم بعض الأمراض التي تصيب العيون خاصة الشائعة منها.

الأمراض الشائعة التي تصيب العيون

من الامراض الشائعه التي تصيب العيون ويمكن ان تعمل علي ضعف العين .

 

الساد العيني:

وهو عبارة عن إعتام أو تغيّم في عدسات العين، وهي من الحالات التي تصيب العيون عند الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم (65) عاماً؛ حيث يتطوّر هذا المرض بشكل بطيء وليس شرطاً أن يصيب كلتا العينين، فقد يصيب عيناً واحدةً أو إحداهما، ولا ينتقل من عين إلى عين، وسببه هو تجمّع جزيئات البروتين في العين بفعل التقدم بالعمر.

الزرق:

وهو عبارة عن مجموعة من الأمراض التي تصيب العيون والتي تؤثّر بالعصب

البصري، وقد ينتج عنه العمى في بعض الحالات لو لم يُعالج في الوقت المناسب،

يَحدث هذا المرض بسبب زيادة الضغط لسوائل العين بشكل بطيء ممّا يؤدي إلى

الضرر في العصب البصري، في حال لم تتمّ المعالجة فإن الشخص المصاب بهذا

المرض يفقد الرؤية الجانبية بشكل تدريجي أي كأنّه ينظر في نفق، ومع مرور

الزمن فقد يفقد الرؤية الأمامية. يصيب هذا المرض الأشخاص الذين تجاوزوا سن

(60) عاماً، وفي بعض الحالات النادرة قد يولد الطفل مصاباً بهذا المرض .

التهابات الملتحمة:

 

 

وهي حالة صحيّة تُصيب العيون، ينتج عنها التهاب الملتحمة في العين؛ حيث إنّ

الملتحمة هي الجزء الرقيق الذي يغطي جفن العين من الداخل وكذلك الجزء

الأبيض من العين، يُطلق على هذا المرض اسم ” الرمد الساري”؛ حيث يصبح

بياض العين باللون الأحمر أو القرنفلي، وقد يكون ناتجاً عن: التحسس، وحدوث

عدوى بكتيرية أو فيروسية، أو بسبب منتجات العدسات اللاصقة ومراهم العين

وبعض القطرات، وبعض المواد التي تؤدّي لتهيّج العيون، قد لا يؤثر على الرؤيا ولكن

في حال كان عدوى فايروسية فهو معدٍ ويشفى المريض منه من تلقاء نفسه، أمّا البكتيري فيحتاج إلى العلاج.

طرق وقاية العين من الأمراض

طرق وقاية العين من الأمراض وهي ذلك طرق من بعض الوقايه التي تصيب العين .

 

 

عدم مشاركة الآخرين بأدواتهم الشخصية والتجميليّة الخاصة بعناية العيون.

الإكثار من غسل الأيدي وعدم ملامستها بشكل مباشر للعين.

استخدام النظارات الشمسيّة عند الخروج من المنزل.

تناول الأطعمة الصحيّة التي تفيد العيون مثل: الجزر، والخضار الورقيّة، والأغذية التي تحتوي على الأوميجا 3.

ترك التدخين والابتعاد عن المدخّنين.

فحص البصر بشكل دوري.

 

ما هي الأمراض التي تصيب العين؟

 

العين

 

 

العين هي أداة النظر التي تمكننا من رؤية الأشياء أنها هبه من الله لا يمكن

تقديرها بثمن. إن العوامل البيئية وأساليب وأنماط الحياة والسلوك والممارسات

اليومية للفرد قد تسبب أضرار للعين بعض الأمراض المتعلقة بصحة العين.بعض الأمراض التي تصيب العين
الرمد

 

 

الرمد:

 

هو عبارة عن التهابات في الملتحمة التي تبطن الجفون ثم تنعكس على سطح

العين، ويكون على عدة أشكال أكثرها شيوعاً الرمد الربيعي وسمّي بالربيعي لأن

المرض يتهيج في فصل الربيع متأثراً بغبار أزهار الأشجار والأزهار الأخرى.

 

ومن الأعراض الرمد

من الاعلراض التي يمكن ان تواجه العين وهي منها :

 

احمرار العين وزيادة إفراز الدمع.
الشعور بوجود جسم غريب.
قد يصيب المرض ملتحمة الجفن فقط.

التراخوما

التراخوما وهو مرض ينتقل من شخص إلى آخر عن طريق الملامسة المباشرة أو

عن طريق استعمال ملابس أو مناشف شخص مصاب به، وهو عبارة عن التهاب

مزمن للغشاء المخاطي الذي يغطي مقلة العين ويسبب حرقة في العين كما تنتج

عنه إفرازات صديدية وانتفاخ في جفون العين والتصاقها ببعض، ويجب استشارة

.الطبيب حالة ظهور علامات هذا المرض للحصول على العلاج المناسب، لأن هذا المرض إذا تأخر علاجه سيتسبب بفقدان البصر.

للوقاية من التراخوما:

 

 

يجب عدم استعمال حاجيات شخص مصاب والمحافظة على النظافة الشخصية والمنزلية والبيئة والتخلص من الفضلات والقضاء على الذباب.
إصابة القرنية

 

 

وهي نافذة العين الأمامية الشفافة وهي التي ينفذ خلالها الضوء إلى داخل العين

كي ترى بوضوح وإصابة القرنية وأمراضها أو الحالات المرضية الوراثية إن إصابة

القرنية وأمراضها قد تكون مؤلمة وفي بعض الأحيان قد يكون الألم فوق طاقتنا.

 

 

مسببات إصابة القرنية:

 

 

الإصابة المباشرة للعين بجسم حاد وهناك أشياء أخرى يمكن أن تصيب القرنية

بندبات كما تصاب بسبب العدوى سواء كانت بكتيرية أو فطرية أو فيروسية هي

أكثر الأسباب شيوعاً للإصابة الحادة بالقرنية وتقرحها وبعض مشاكل القرنية وراثية

وقد تؤدي إلى عتمتها أو فقدان البصر، كما إنّ الكشف الطبي المنتظم بواسطة

استشاري العيون من الضروري أن التشخيص السليم والعلاج المبكر قد يقي من العمى .

 

التهاب العصب البصري

 

 

العصب البصري عصب الرؤية وهو ينقل الصور التي تراها أعيننا للمخ على هيئة

نبضات كهربائية، وعند التهاب العصب البصري تصبح أنسجته متورمة ولا تعمل الألياف العصبية بصورة سليمة.

 

 

مسببات التهاب العصب البصري:

 

قد يصاب بعض الناس وخاصة الأطفال بالتهاب العصب البصري عقب الإصابة بمرض فيروسي مثل الحصبة أو الحمى.

 

أعراضه : يظهر فجأة ويشعر المريض بعدم وضوح الرؤية في إحدى العينين يجب

المحافظة على العين واستشارة الطبيب وزيارته للاطمئنان على العين.
ارتفاع ضغط العين

 

 

له عدّة أسباب من أهمها:

 

 

التهاب القزحية المتكررة.

الاستعمال الطويل لمركبات الكورتيزون في صورة قطرات.

انسداد الوريد المركزي بالشبكية.

وللمزيد زوروا موقعنا المميز “لحظات”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *