التخطي إلى المحتوى

نقدم لكم عبر موقعنا ” لحظات ” تاريخ وأنجازات نادي أيبار الأسباني ” هو ناد عظيم في أسبانيا صاحب شعبية متوسطة لاكن هو ناد ليس يوجد به مشاكل مع فرق اخري يمتلك لاعيبة في مستوي جيد ويمتلك مدرب ورئيس نادي في مستوي جيد ناس ايبار هو كان من الفرق التي تنافس علي الهبوط من قبل لاكن نادي أيبار استعد وعافر لتقديم مستوي طيب في أسبانيا وطال أيبار ان يكون من الفرق التي تزين الوصافة ويسعي أيبار الأن ان يقدم مستوي عالي لأرضاء جماهيره ومجلس ادراته وان يكون في مكانته الطبيعية ”

نادي إيبار الإسباني

نادي إيبار (بالإسبانية: Sociedad Deportiva Eibar, S.A.D.) هو نادي كرة قدم إسباني من قرية ايبوروا بمدينة إيبار الواقعة في منطقة إقليم الباسك، شمال إسبانيا. تأسس النادي عام 1940. يلعب الفريق حالياً الدوري الإسباني الدرجة الأولى.

تاريخ التأسيس: 1940.

ملعب نادي ايبار الرسمي : ملعب بلدية ايبوروا .

سعة ملعب نادي إيبار : 5250 متفرج.

نبذة عن نادي ايبار

نادي سوسيداد ديبورتيفو ايبار الاسباني، نادٍ مغمور ينتمي لمدينة ايبار الواقعة في اقليم الباسك، وتأسس عام 1940.

تأهل إيبار لأول مرة في تاريخه إلى الدوري الإسباني الدرجة الأولى موسم 2014-2015، ورغم صغر سعة ملعبه فإنه يملك طموحاً كبيراً بالاستمرار في مسلسل المشاركة في هذا المستوى.

نادي ايبار هو نادي كرة القدم الوحيد الذي يملك شهادة الأيزو 9001.

أشهر إنجاز في تاريخ ايبار إضافة إلى وصوله إلى الدرجة الممتازة الاسبانية، أنه في موسم 2012-2013 قام بإخراج أتلتيك بلباو بشكل مفاجىء من بطولة كأس ملك اسبانيا ليصل إلى دور الستة عشر، بعد التعادل معه 0-0 و 1-1 في ملعب بلباو.

نادي ايبار كاد أن يتلقى صدمة كبيرة بعد التأهل إلى الليجا، حيث تم تهديده نتيجة ظروفه المالية بالهبوط من جديد،

لكنه نجح بالتحول إلى شركة مساهمة عندما أطلق حملة “احموا ايبار” وساهم أهل المدينة بشراء الأسهم ليجمع رأس المال المطلوب ويشارك بالدوري.

قضى نادي ايبار حتى عام 2016، موسمين في الدرجة الممتازة و26 موسما في الدرجة الثانية و7 في الدرجة الثالثة و28 في الدرجة الرابعة.

الموسم الثاني في الليجا والبداية

بعد نجاته بقرار المحاكم وبقائه في الليجا خلال موسمه الأول، لم يهدر إيبار الفرصة في الموسم الثاني 2015-2016، وقدم موسماً أفضل من سابقه وأعلن بقاءه من جديد.

فخلال هذا الموسم ضمن ايبار البقاء بعد 36 جولة من أصل 38، وبزغ نجم مهاجمه بورخا باستون الذي سجل 17 هدفاً خلال هذه الجولات الضامنة للبقاء،

وهو المهاجم الذي كان قد انتقل لهم خلال الصيف من أتلتيكو مدريد على سبيل الإعارة.

ولعل أهم نتائج إيبار في ذلك الموسم ما حققه في ديربي الباسك أمام كل من ريال سوسيداد وأتلتيك بلباو، حيث استطاع أن يلحق الهزيمة بكل منهما في لقاء واحد،

فهزم الأول 2-1 والثاني 2-0، في حين كان قد خسر خارج ملعبه مع سوسيداد 2-1 و5-1 مع بلباو، ولكنه خلق لنفسه مكانة محترمة في الإقليم.

في الموسم الثالث 2016-2017، كان إيبار بأفضل الأحوال، نافس لفترة طويلة على التأهل للدوري الأوروبي، لكنه أحرز في النهاية المركز العاشر، وأفضل مركز منذ صعوده إلى الليجا.

أشهر اللاعبين في تاريخ نادي ايبار

لم يعرف ايبار العديد من اللاعبين الكبار في تاريخه، لكن مر عليه بعض الأسماء المهمة مثل:

– تشابي الونسو : نجم ريال مدريد الحالي والفائز بكل شيء ممكن خلال مسيرته في كرة القدم، تمت إعارته من ريال سوسيداد إلى فريق ايبار في موسم 2000-2001، ولعب معهم آنذاك 14 مباراة.

– ديفيد سيلفا ، موهوب آخر لعب مع فريق ايبار .. لاعب مانشستر سيتي ومنتخب اسبانيا مر من اقليم الباسك ممثلا ايبار على سبيل الإعارة موسم 2004-2005، لعب معهم 35 مباراة وسجل 4 أهداف.

– فيدريكو ماجايانس ، لاعب أرجوياني دولي سابق ظهر في 26 مباراة دولية مع منتخب بلاده، فيدريكو لعب لايبار موسم 2005-2006 في 10 مباراة وسجل 3 أهداف، علماً أنه كان يلعب في مركز الهجوم وأعلن اعتزاله عام 2009.

– ايجور ليدياخوف ، لاعب خط الوسط الذي مثل كلا من منتخب الاتحاد السوفييتي وروسيا لعب مع ايبار في آخر موسم له قبل الاعتزال ما بين 2002-2003، ظهر بقميص ايبار في 19 لقاء.

قصة أول نقطة في تاريخهم ضد ريال مدريد

لن تنسى جماهير إيبار ذكرى اليوم الكبير للاعبي فريقهم ضد العملاق ريال مدريد، وذلك في الجولة 7 من الدوري الإسباني لموسم 2016-2017.

وقتها حل إيبار ضيفاً على القوي وبطل أوروبا في الموسم السابق ريال مدريد، ولم يكن يتوقع أحد منهم إلا العودة بالخسارة كما جرت العادة.

وكان إيبار قد لعب مع ريال مدريد 4 مباريات قبل ذلك في الدوري الإسباني، كلها انتهت بالخسارة، ومن دون تسجيل أي هدف، حيث كانت النتائج 4-0 و3-0 و2-0 و4-0، لكن تاريخ 2-أكتوبر”تشرين أول” – 2016 كان مختلفاً.

في الدقيقة 6 تقدم فران ريكو لفريقه، ورغم تسجيل جاريث بيل هدف التعادل لريال مدريد في الدقيقة 18، لكن الضيوف قاتلوا وصمدوا وفرضوا أول نقطة في تاريخهم ضد العملاق الملكي.

الدعم الإنساني لفيضانات بيرو

خلال شهر مارس “أذار” 2017، كان هناك موقف مهم إنسانياً من نادي إيبار.

فنتيجة فيضانات ذهب ضحيتها ما يقارب 80 ومئات الجرحى في بيرو، ظهرت هناك حاجة ملحة لتقديم دعم مالي لدولة بيرو لتأمين أهالي الموتى ومساعدة الجرحى.

إيبار قام بموقف رائع، عندما أعلن عن تبرعه بدخل مبيعات تذاكره ضد لاس بالماس، وطلب من جماهيره تقديم ما يمكنهم أيضاً لتأمين هؤلاء الضحايا.

ما ميز دعم إيبار لهذه الحادثة، أنه كان ضمن أندية قليلة جداً في أوروبا الذي قام بهذا.

ركلة الجزاء العجيبة ضد إيبار

في الأسبوع الأخيرة من موسم 2016-2017، الذي توج بلقبه ريال مدريد، شهدت مباراة برشلونة وإيبار ركلة جزاء عجيبة وغريبة.

فخلال تقدم لاعب برشلونة خوردي ألبا لتسديد الكرة على مرمى إيبار، تعثر لوحده، وضربت قدمه بالأرض، فسقط، ليحتسب الحكم ركلة جزاء!

من حسن حظ الحكم وإيبار، أن لاعب برشلونة ليونيل ميسي أهدر الركلة، ليكون بمثابة عودة الحق لأهله.

الصحافة العالمية سخرت من الركلة بعد اللقاء، وكذلك الجماهير في شبكات التواصل الاجتماعي، وأحدهم قال “نسي الحكم أن الأرض هي ملعب كامب نو، بالتالي هي لاعب لبرشلونة وليس إيبار”.

واختارت صحيفة آس المدريدية ركلة الجزاء كواحدة من أسوأ القرارات التحكيمية في تاريخ الليجا،

 

قدمنا لكم عبر موقعنا ” لحظات ” تاريخ وأنجازات نادي أيبار الأسباني نتمني لكم مشاهدة ممتعة وللمزيد من تاريخ الأندية الأخري زورو موقعنا ” لحظات “

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *