التخطي إلى المحتوى

صور مدينة الاسكندرية السياحة فى اسكندرية الاسكندرية من اكبر المحافظات في مصر وهي تعتبر تاني محافظات مصر وكانت عاصمه مصر قديما وهي تقع علي البحر الابيض المتوسط وهي مدينه تضم معالم كثيره واثار سياحيه قديمه ياتي اليها السياح من كل دول العالم لمشاهده الاثار والاستمتاع بجوها الجميل طوال فصول السنه وهي مدينه ساحلية من اروع المدن الساحلية في مصر بل العالم لان بها معالم سياحيه رائعه

مناطق سياحية فى الاسكندرية

من أكبر المكتبات القديمة فى الأسكندرية وواحدة من المكتبات الأكثر طموحآ فى العالم الحديث هندستة المعمارية فريدة من نوعها حيث تأخذ شكل قرص الشمس العملاق وتقع على الكورنيش ويحوى هذا المركز الثقافى الرائع مجموعة من المتاحف الرائعة التى تضم مجموعة من النصوص والمخطوطات القديمة والأثرية وغرف ضخمة للقراءة يمكن أن تصل وحدات تخزينها إلى 8 ملايين وحدة تخزين

بالإضافة إلى أنها تضم مجموعة من الأثار الأغريقية والرومانية والتماثيل التى عثر عليها أثناء التنقيب تحت الماء فى الميناء ومتحف للعلوم والقبة السماوية المخصصة للأطفال كل هذا جعلها مقصد للألاف من الزوار يومياً. واهى من احدث معالم السياحة في الاسكندرية.

 

2- متحف الإسكندرية القومى :

متحف الإسكندرية القومى

يضم المتحف الوطنى لمكتبة الإسكندرية تشكيلة واسع من تاريخ هذة المدينة العريقة حيث العديد من التحف الراجعة إلى العصر الفرعونى وعصر بيطلموس وأسكندر الأكبر وحتى نهاية الفترات البيزنطية والإسلامية وكذلك يعرض المتحف التماثيل والأثار المكتشفة فى المدينة بما فى ذلك الاكتشافات التى تم أكتشافها فى منطقة الشاطئ تحت الماء وهناك رسومات لخريطة تصور كيف كانت الأسكندرية الكلاسيكية فى القدم ليتمكن الزوار فى فهم الوجهة المتغير للمدينة

 

3- قلعة قايتباى :

قلعة قايتباى

عن طريق السير لمسافة طويلة على الكورنيش وأنت تتجة غربآ سوف تصل فى النهاية إلى قلعة قايتباى وهى واحدة من عجائب الدنيا السبعة فى العالم القديم أستخدمت كحصن لحماية المدينة على الميناء الشرقى لمدينة إسكندرية وقد تم بناءوها عام 1480 وبنيت القلعة من قبل السلطان المملوكى قايتباى فى محاولة لتعزيز هذا المنفذ الهام من الهجوم حيث قام ببناءها على أنقاض المنارة قديمة تم الاطاحة بها عبر زلزال عنيف وفى داخل القلعة ستجد سلسلة من الغرف المشيدة من الحجر ويمكنك الصعود على السطح لللتمتع بمنظر البحر من الأعلى. وهى من اشهر معالم السياحة في الاسكندرية..

صور ومعلومات عن كورنيش اسكندرية

كورنيش الإسكندرية

يقع وسط مدينة الإسكندرية على الواجهة البحرية الواسع ويعد الكرونيش رمز من رموز مدينة الإسكندرية وأحد معالمها الأساسية الكثير من الهندسة المعمارية التى ترجع إلى أواخر القرن 19 وأوائل القرن العشرين تجدها مازالت قائمة على طول الكورنيش بالرغم من أن الكثير منها أصبح فى حالة سيئة ويتجمع الكثير من السكان المحليين فى فصل الصيف على هذا الكورنيش هرباً من حرارة الصيف فى المنازل والاستمتاع بهوائه المنعش.

 

كوبرى ستانلى :

وهو كوبرى انشا حديثا ويعد محط انظار العديد من السكان المحليين والسائحين الاجانب لالتقاظ اجمل الصور التذكارية عليه.

 

مقابر كوم الشقافة :

تقع هذة المقابر فى منطقة كوم الشقافة بالإسكندرية جنوب حى مينا البصل وتعد من أهم مقابر المدينة وسميت بهذا الأسم بسبب كثرة البقايا الفخارية والكسارات التى كانت تتراكم فى هذا المكان وترجع أهمية مقابرها نظرآ لإتساعها وكثرة زخارفها وتعقيد تخطيطها كما أنها توضح تداخل الفن الفرعونى بالفن الرومانى وهى تعد من أروع النماذج المعمارية الجنائيزية وقد عثرة على أول مقبرة عن طريق الصدفة عندما سقط حمار فى الفتحة الرئيسية للمقبرة على عمق 12 متر وبالتالى عرفوا أن هناك أثار فى هذة المنطقة وهم يبحثون عن سبب سقوط الحمار فى 28سبتمبر عام 1900 بالرغم من أن التنقيب كان قد بدأ فيها منذ عام 1892.

صور من اسكندرية

معلومات عن الاسكندرية

تتمتع محافظة الإسكندرية بطابع فريد من حيث نشأتها القديمة على يد مؤسسها الإسكندر المقدوني الذي ولد 356سنة قبل الميلاد، ودفن قبل أن يراها بعد استكمال بنائها .

واستمرت الإسكندرية عبر التاريخ مزار الآلاف السياح نظرا لاعتدال مناخها ووقوعها على شاطئ البحر الأبيض المتوسط، فضلا عما تضمنه من حدائق ومتاحف ومواني ومراكز تجارية ومناطق أثرية . وقد أدى كل ذلك إلى إزهار قطاع الخدمات بها.
الموقع والمساحة

خريطة الموقع
الإسكندرية عروس البحر الأبيض المتوسط وهي العاصمة الثانية لجمهورية مصر العربية. تقع الإسكندرية شمال غرب الدلتا على شريط ساحلي بطول 70 كم من الشرق إلى الغرب وتنحصر بين شاطئ البحر الأبيض المتوسط شمالاً ومحافظة البحيرة فى الجنوب والجنوب الشرقي ومحافظة مطروح فى الغرب . وهى مــن أكبر مواني جمهورية مصر العربية على البحر المتوسط وتعد مـن أعظم مراكز الاصطياف فى الشرق الأوسط .

التقسيم الإدارى
تتكون المحافظة من ستة أحياء بالإضافة إلى مركز ومدينة برج العرب، والأحياء الستة هي : حي وسط حي غرب، حي شرق، حي الجمرك، حي المنتزة حي العامرية، كما يوجد ظهير ريفي في أربعة أحياء هي : ( حي المنتزة، حي شرق، وحي وسط، حي العامرية ) لا يعدوا إداريا قرى أو غرب أو كفور تابعة ولكنهم مجتمعات قروية ملحقة إحصائيا وإداريا بأقسام حضرية، الإضافة إلى الوحدات المحلية القروية الثلاث التابعة، لمركز برج العرب وهي ( بهيج، أبو صير، الغربانيات ) والتي يتبعها ثلاث قرى وثلاثين من العزب والكفور والنجوع . علاوة على ذلك يقع على ارض المحافظة مدينة برج العرب الجديدة، ولكنها لا تندرج في تقسيمات الإدارة المحلية للمحافظة .

الموارد الطبيعية

الأرض
تبلغ المساحة الكلية لمحافظة الإسكندرية 2818.77 كيلو متر مربع، منها 775.33 كيلو متر مربع أرض زراعية تمثل حوالي 27.5% من إجمالي مساحة المحافظة، بالإضافة إلى 474.6 كيلو متر مربع قابلة للزراعة مستقبلا . وتبلغ المساحة المأهولة بمحافظة الإسكندرية نحو 1096.28 كيلو متر مربع تمثل حوال 38.9% من إجمالي مساحة المحافظة متضمنا ذلك الاستخدامات الصناعية والمنافع العامة .

الموارد المائية
تحصل محافظة الإسكندرية على احتياجاتها من المياه العذبة عن طريق ترعة المحمودية التي تصب في البحر الأبيض، كما توجد بالمحافظة بحيرة مريوط ناحية الشمال الغربي، فضلا عن امتداد المحافظة بالكامل على ساحل البحر الأبيض المتوسط .

الثروة السمكية
يقدر إجمالي إنتاج المحافظة من الثروة السمكية بنحو 11627 طنا عام 2001 .

البترول وخاماته
لا توجد بمحافظة الإسكندرية آبار للبترول ولكن يوجد بها شركة الإسكندرية لتكرير البترول . ومحطة ساحلية لتصدير الغاز الطبيعي، ومستودعات وخط أنابيب شركة ” سوميد ” ويبلغ مخزون الغاز الطبيعي نحو 99.62 مليون طن متري بمنطقة المنتزة يستغل منه حاليا نحو 2.9 مليون طن كتري سنويا .

الثروة المعدنية
يوجد بالإسكندرية مجمع ضخم لإنتاج الحديد والصلب ” شركة عز الدخيلة ” بمنطقة العجمي، ومصنع للأسمنت بمنطقة الغربانيات ببرج العرب يحصل على المادة الخام من منطقة العامرية . وتوجد محاجر للزلط والرمل والحجر الجيري والطفلة والجبس بمنطقة العامرية وبرج العرب كما يوجد بالمحافظة شركة إسكندرية للكيماويات، وتشتهر المحافظة بكونها المصدر الأساسي لملح الطعام لجميع محافظات الجمهورية من خلال إنتاج شركة النصر للملاحات والتي يبلغ إنتاجها 100 ألف طن سنويا .

الثروة الحيوانية
يوجد بمحافظة الإسكندرية العديد من مشروعات تربية الحيوانات والدواجن حيث يبلغ عدد رؤوس الابقار والجاموس نحو 70.4 ألف رأس، 96.8 ألف من الأغنام والماعز، كما يوجد بالمحافظة 22 وحدة بيطرية، 2 مجزر، ويبلغ عدد الرؤوس المذبوحة بالمجازر نحو 178 ألف رأس و يوجد اكثر من 56% من أعداد الحيوانات تتركز في منطقة برج العرب وبنجر السكر بينما يوجد بمنطقة العامرية 26% من أعداد الحيوانات، في الوقت الذي تتضاءل فيه أعداد الحيوانات بمنطقة المعمورة وخورشيد لتمثل نحو 8.4% 8.8% من إجمالي أعداد الحيوانات بالمحافظة على الترتيب .

السكان
يبلغ تقدير عدد السكان عام 2001 بمحافظة الإسكندرية 3607.5 ألف نسمه منهم 1847 ألف نسمة من الذكور، 1760.5 ألف نسمه من الإناث يمثلون على الترتيب نحو 51.2%، 48.8% من إجمالي عدد السكان بالمحافظة . وتبلغ نسبة سكان المناطق الريفية والتي تضم مناطق الظهير الريفي الأربعة والوحدات المحلية القروية الثلاث نحو 18.5% من إجمالي سكان المحافظة، بينما يعيش باقي السكان في المناطق الحضرية، ويتركز السكان الريفيون بمركز برج العرب وحي المنتزة وحي العامرية .
الأنشطة الاقتصادية

الصناعة
تعتبر محافظة الإسكندرية مدينة صناعية بالدرجة الأولى حيث يمثل إنتاجها الصناعي حوالي 40% من إجمالي الإنتاج الصناعي بالجمهورية . وتتركز الأنشطة الصناعية في مناطق محرم بك، وكرموز، والقباري، والسيوف والرأس السوداء، وأبو سليمان وحجر النواتية والطابية، وأبو قير وبرج العرب ومنطقة غرب الإسكندرية . واهم مجالات الاستثمار الصناعي تتمثل في الصناعات الكيماوية والمعدنية والجلدية الكهربائية والهندسية والغزل والنسيج والأسمنت والبترول .

الزراعة
تبلغ المساحة المزروعة بالمحافظة نحو 162.1 ألف فدان، فضلا عن 133 ألف فدان قابلة للزراعة، وتعتمد الزراعة بصفة أساسية على الري بالغمر من مياه ترعة المحمودية ومشروعات المياه الجديدة بأراضي النوبارية، كما توجد مساحات كبيرة بالساحل الشمالي الغربي تزرع اعتمادا على مياه الأمطار . وتبلغ المساحة المحصولية بالمحافظة 318 ألف فدان، حيث يتضح من الجدول تركز من المساحة المزروعة والمساحة المحصولية بمنطقتي العامرية، وبرج العرب وبنجر السكر حيث تمثل المساحة المزروعة بهما معا نحو 85.6% من إجمالي المساحة المزروعة بالمحافظة .
مساحة وإنتاجية المحاصيل الزراعية بمحافظة الإسكندرية 2002

السياحة
لمحافظة الإسكندرية طابع سياحي متميز يعزى للموقع المتميز واعتدال المناخ، وامتزاج المناطق الأثرية القديمة بالطابع العصري للشواطئ والمعالم الحديثة، ويوجد بالمحافظة 41 منطقة جذب سياحي في مجالات السياحة الترفيهية والسياحة الدينية والسياحة العلاجية وسياحة اليخوت الرياضية وسياحة المهرجانات والمعارض وسياحة المؤتمرات.

* سياحة الاصطياف
حيث تستضيف المحافظة نحو 3 ملايين مصطاف كل عام على شواطئها الممتدة على طول الكورنيش من أبي قير شرقا حتى مركز ومدينة برج العرب غربا ومرورا بالمعمورة والمنتزة، فضلا عن كون المحافظة نقطة انطلاق للقرى السياحية الممتدة على طول الطريق الساحلي إلى مرسى مطروح .

* السياحة الدينية والأثرية
تضم المحافظة العديد من المزارات السياحية الدينية والأثرية مثل مسجد أبي العباس المرسي، مسجد الإمام البوصيري، ودير مارينا، الكنيسة المرقسية، عامود السواري، مقبرة كوم الشقافة الأثرية، المسرح الروماني، جبانة الانفوشي، قلعة قايتباي، مقبرة الشاطبي الأثرية، معبد الرأس السوداء، المتحف الروماني .

* السياحة العلاجية
وتتمثل في المنشات السياحية المقامة في منطقتي كنج مريوط، وبرج العرب .

* السياحة الرياضية
وتشمل رياضات اليخوت، الزوارق الشراعية، التجديف، وكذا إقامة المسابقات مثل رالي الفراعنة، والدورة الصيفية لكرة القدم .

* سياحة المهرجانات
مثل مهرجان سكندريات العالم، مهرجات الإسكندرية السينمائي، معرض الإسكندرية الصناعي والزراعي للتسويق والترفيه .

* __السياحة الثقافية_-
من خلال عقد المؤتمرات الدولية، وما تتيحه حاليا مكتبة الإسكندرية الدولية بعد افتتاحها من فرصة لطالبي العلم والثقافة، والتي تعتبر في حد ذاتها حدثا ثقافيا تاريخيا يعيد مجد مكتبة الإسكندرية القديمة كمنارة ثقافية للعالم اجمع .

التعليم والثقافة
أ- التعليم ما قبل الجامعي
تتميز محافظة الإسكندرية باتساع مجال عدد المدارس والفصول والتلاميذ والمدرسين بكل المستويات ومجالات التعليم بالمحافظة، والذي يتضح منه أن مدارس التعليم العام الابتدائي والإعدادي تمثل حوالي 81.4% من إجمالي مدارس المحافظة، وينتظم بها نحو 81.2% من إجمالي التلاميذ بالمحافظة .

ب- التعليم العالي
تتمتع المحافظة بوجود ثاني اقدم الجامعات المصرية وهي جامعة الإسكندرية ويشتمل التعليم العالي بالمحافظة على 19 كلية، 8 معاهد، تضم نحو 137.3 ألف طالب ويعمل بها نحو 3.9 ألف من أعضاء هيئة التدريس .

الخدمات الثقافية
تقوم بالمساهمة في تقديم الخدمات الثقافية لمواطني المحافظة العديد من المؤسسات العامة والمتخصصة تتمثل بصفة أساسية في 9 قصور ثقافة، 2 بيوت ثقافة، 18 مكتبة عامة، 26 مكتبة أكاديمية، 39 مكتبة متخصصة للطفل، فضلا عن وجود نحو 385 منفذا لمكتبات القراءة للجميع بأنحاء المحافظة . وتعد مكتبة الإسكندرية الجديدة من أهم الصروح الثقافية بالمحافظة .

المناطق الأثرية والتاريخ
المناطق الأثرية

* قلعة قايتباي
* كوم الدكة

التاريخ
تأسست الاسكندرية على يد الإسكندر المقدوني الذي ولد سنة 356 قبل الميلاد وتولي الملك على مقدونيا وعمره 20 عاما فقط، ثم توجه على رأس جيشه إلى مصر وأعلنه المصريون فرعونا لهم في مدينة ممفيس حيث قرر بناء مدينة وميناء ضخم نسبا إليه باسم ( الإسكندرية ) إلا أنه غادر مصر وتوفي قبل أن يرى مدينته العظيمة وعمره 32 سنه، وأعيد جثمانه ليدفن في مدينة أحلامه في تابوت زجاجي، ويذكر البعض أن هذا التابوت مازال موجودا أسفل أحد شوارع الإسكندرية .

السياحة فى الاسكندرية

السياحة في الاسكندرية

السياحة في الاسكندرية والعاصمة الثانية لمصر واحدى اجمل مدن مصر ، والملقبة بعروس البحر الابيض المتوسط، المدينة المليئة بالحياة

تضم الكثير من المعالم الهامة حيث تضم اكبر موانئ مصر على البحر المتوسط وتذخر بالاماكن السياحية الرائعة كمكتبة مدينة الاسكندرية الضخمة التي تستوعب اكثر من 8 مليون كتاب

بالاضافة الى المتاحف والمواقع الاثرية الهامة بما فيها عمود السواري وقلعة قايتباي وغيرهم، حيث تعتبر ثاني اهم مدن السياحة في مصر بعد القاهرة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *