التخطي إلى المحتوى

نقدم لكم عبر موقعنا ” لحظات ” محافظة نينوي هيا من المحافظات المشهورة في العالم ومن المحافظات الجميلة والتي تمتلك أماكن سياحية وأماكن راقية جميلة محافظة نينوي تملك مساحات كبيرة وأماكن راقية علي اعلي مستوي محافظة نينوي رائعة جدآ ”

 

 

 

محافظة نينوى

نينوى (آرامية: ܢܝܢܘܐ ) محافظة في شمال العراق ومركزها الموصل التي تعد ثاني اكبر مدن العراق وتبعد عن بغداد 402 كم. عدد سكان محافظة نينوى حاليا أكثر من ثلاثة ملايين ونصف المليون.

نبذة عن تاريخ نينوى

مدينة نينوى ذات تاريخ عريق يرجع إلى الالف الخامس من قبل الميلاد، وكونها قرية زراعية فقد سكنها الإنسان القديم ثم سكن الآشوريون أجزاء كبيرة منها،

وأصبحت عاصمة لهم من القرن الحادي عشر والى 611 قبل الميلاد. في هذه السنة سقطت نينوى العظمى بيد الكلدانيين الذين كانوا في أوج قوتهم وعنفوانهم.

كانت نينوى والمناطق التي تحيطها مأهولة بالشعب الآشوري الذي خلف للإنسانية حضارة لا زال الكتشافات الأثرية تشهد له. وعند بزوغ فجر المسيحية إعتنق الآشوريين الايمان المسيحي.

وكانت نينوى بلاد الرهبان والمدارس اللاهوتية تستقطب العديد من الدارسين والباحثين عن نور المسيح. وهي التي أنجبت القديسين أمثال مار إسحق النينوي ومار ميخائيل وغيرهم.
[عدل] الاحتلال الساساني

مساحة محافظة نينوي

مساحة محافظة نينوي

تمتد مساحة نينوى إلى أكثر من 25300كم2؛ وقد تقلصّت هذه النسبة بالنسبة لعام 1930م، حيث كانت 38.870كم2؛ إذ كانت تضم محافظة دهوك كاملةً وكل من قضاء الشرقاط ومخمور وناحية برزان

جغرافيا ومناخ

جغرافيا ومناخ

أما محافظة نينوى فتقع في الجزء الشمالي الغربي من العراق تحدها من الغرب سوريا، تبلغ مساحتها 32308 كم مربع وتتمــتع بظروف مناخية ممتازة حيث تنفرد من بين محافظات العراق بطول فصليها الربيع والخريف حتى سميت بأم الربعين.

يخترق نهر دجلة المحافظة بشكل متموج من الشمال إلى الجنوب ويقسمها إلى قسمين متساويين تقريبا”، وتقسم تضاريس محافظة نينوى إلى ثلاثة اقسام :المنطقة الجبلية والتلال والمنطقة المتموجة والهضاب، يختلف مناخ المحافظة بأختلاف تضاريسها السطحية تتراوح درجات الحرارة في فصل الشتاء عموما” بين (-5 – +8) وفي الصيف بين (30 مْ – 43مْ).

الفتح العربي الإسلامي

وفتحها من بعد ذلك العرب المسلمون القادمين من شبه الجزيرة العربية في عهد الخليفة عمر بن الخطاب بقيادة التابعي العربي المسلم ربعي بن الافكل وكانت حينئذ تحت احتلال وسيطرة الساسانيين.

ولقبها العرب بالموصل لأنها كانت توصل بين الشام وخورستان يعني بلاد الشمس بالكردية التي فتحها العرب المسلمين من بعد. سماها العرب كذلك بالحدباء لأن فيها منارة للمسجد الكبير وهي منارة منحنية وأيضا لتحدب مسار نهر دجلة فيها وسميت أيضا بأم الربيعين لأن الخالق عز وجل وهبها ربيعين إثنين في السنة فخريفها هو الربيع الثاني والزاهي بعذوبة هواءه

 

قدمنا لكم عبر موقعنا ” لحظات ” مساحة محافظة نينون ومعلومات لا تعرفها من قبل عن محافظة نينون ” للمزيد من مساحات المحافظات الاخري زورو موقعنا ” لحظات “

قد يهمك أيضاً :-

  1. محافظة نينوى

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *