التخطي إلى المحتوى

كيف أصلح شعري التالف سوف نقدم لكم كيف أصلح شعري التالف ومعلومات عن الشعر التالف , كيف أصلح شعري التالف , ان الشعر التالف يعاني منه كثير من الناس , كيف أصلح شعري التالف , وسوف نقدم لكم في هذه المقاله, كيف أصلح شعري التالف وللمزيد زورو موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم والشرق الاوسط زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم وقم واحد في الشرق الاوسط موقعنا اكبر موقع ترفيهي في الشرق الاوسط والعالم العربي زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم ورقم واحد في الشرق الاوسط زورونا ومع تحياتي موقع لحظات والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته , موقعنا لحظات

الشعر الجاف والتالف

الشعر الجاف والتالف سوف نقدم لكم الشعر الجاف والتالف ومعلومات عن الشعر التالف ,
الشعر الجاف والتالف

يتكوّن الشّعر من ثلاث طبقات، الطّبقة الدّاخلية تسمّى النّخاع، وتحيط بها الطّبقة الوسطى وتسمّى

القشرة، والطّبقة الخارجيّة تسمّى البشرة وهي التي تحمي الشّعرة، لكنّها تصاب بالتّلف والجفاف،

والهشاشة، حين تتعرّض للمواد الكيميائيّة، والتّلوث والشّمس، وتظهر بعض أعراض التّلف، مثل

تقصّف الأطراف والخشونة، والجفاف الشّديد، وعدم المرونة والتّكسّر، والمظهر الباهت، وكثرة

التّشابك، والتّجعد، وقد يتبادر إلى الأذهان أنّ قصّ الشّعر هو أفضل حلٍ لإصلاح الشّعر، لكن توجد

عدّة طرق طبيعيّة يمكن باتباعها إصلاح الشّعر دون الاضطرار إلى قصّه.

كيف أصلح شعري

كيف أصلح شعري سوف نقدم لكم كيفيه اصلاح الشعر التالف , ومعلومات عن الشعر التالف ,

توجد عدّة طرق للوقاية من تلف الشّعر وإصلاح التّالف أيضاً، ومنها:

استخدام شامبو التّنظيف العميق (بالإنجليزية: clarifying shampoo) المناسب لنوع الشّعر مرّةً

واحدة كل فترة، هذه النّوعية من الشّامبو تنظّف الشّعر من الأوساخ، والدّهون بشكلٍ عميق، لكن

استخدامها بطريقةٍ خاطئة أو بكثرة يضرّ الشّعر، وتستخدم بوضع كميّة من الشّامبو على الشّعر

المبلّل، ثم تدليك الشعر به، وشطفه بالماء البارد.

استخدام أقنعة الشّعر المنزليّة أو الزّيوت بدلاً من البلسم، وذلك بعصر الماء الزّائد بعد غسل

الشّعر بالشّامبو، ووضع القناع على الشّعر لمدّة 3-5 دقائق، ثمّ يشطف الشّعر، وتستخدم هذه

الأقنعة مرّةً واحدة في الشّهر في حال كان الشّعر جافاً بشكلٍ بسيط، أما في حالة الجفاف

الشّديد يستخدم مرّة أو مرّتين في الأسبوع.

تمشيط الشّعر بحذر باستخدام مشط واسع الأسنان، أو فرشاة مصمّمة خصيصاً لفك تشابك

الشّعر قبل الاستحمام، لأنّ التّمشيط يُعرّض الشّعر إلى التّكسّر، والشّعر التّالف يمكنه التّكسر

بكلّ سهولة، ويمكن استخدام المشط واسع الأسنان في عملية وضع البلسم.

تجفيف الشّعر بلطفٍ، وذلك بعصر الماء الزّائد منه باستخدام قميص قديم، أو قطعة قماش أكثر

نعومةً من المنشفة.

التّقليل من استخدام مجفّف الشّعر أو مكواة الشّعر لمرّة في الأسبوع، واستخدام رذاذ أو سيروم

الحماية من الحرارة على الشّعر، إضافة إلى ضبط الحرارة على أدنى درجة، ويمكن استخدام

شامبو للشّعر الجاف قبل استخدام الحرارة، وبعد استخدام منتجات الشّعر مثل الجل.

قصّ أطراف الشّعر كل 2-3 أشهر، للحفاظ على الشّعر من التّقصّف، والتّخلّص من التّلف النّاتج عن

الحرارة، والمواد الكيميائيّة.

استخدام أقنعة الزّيوت الطّبيعيّة على الشّعر؛ لترطيبه وإصلاحه، مثل زيت الأركان، وزيت اللّوز

الحلو، وزيت جوز الهند

ارتداء قبّعة السّباحة والاستحمام قبل وبعد السّباحة لحماية الشّعر؛ إذ إنه يتعرّض إلى التّلف

وتقصّف الأطراف نتيجة تعرضه للشمس، ونتيجة السّباحة بالمياه التي تحتوي على الكلور.

أهمية التغذية لإصلاح الشعر

أهمية التغذية لإصلاح الشعر سوف نقدم لكم معلومات روعه جدلً عن اهميه الشعر , أهمية التغذية لإصلاح الشعر

يلعب النّظام الغذائي دوراً مهماً في الحصول على شعرٍ صحي، عن طريق إيقاف تساقط الشّعر،

وتقوية جذوره، وزيادة نموه، والتّخلّص من جفافه، وتنعيمه، وذلك بتناول الحبوب، والخضروات،

والفواكه، ولبن الزّبادي، والتّوفو، واللّحوم الخالية من الدّهون، والأسماك، والدّواجن. وهذه بعض

الفيتامينات الضّرورية لإصلاح الشّعر:

فيتامين B5، المتوفّر في صفار البيض والحبوب الكاملة، وفيتامين B3 المتوفّر في الأسماك،

والدّواجن، والقمح، وفيتامين B12 المتوفّر في الدّواجن والأسماك والحليب والبيض.

فيتامين E، المتوفر في الخضروات الورقيّة، والصّويا، والزّيوت النّباتية، والذي يجعل الشّعر ناعماً

ولامعاً.
فيتامين C، المتوفر في الكيوي، والأناناس، والفراولة، والذي يؤدي نقصه إلى شعر خشن، وفروة

رأس متقشّرة، فالفواكه التي تحتوي على فيتامين C غنيّة بمضادات الأكسدة الضّرورية لصحة

الجسم والشّعر.

فيتامين A، الذي يساعد على إنتاج الزّهم (الدّهن) الذي يحافظ على لمعان ونعومة الشّعر، ويؤخذ

بكميّات معتدلة.

المأكولات البحرية، القمح، والدّواجن، والثّوم، والحبوب، وبذور عباد الشّمس، تحتوي جميعها على

السّيلينيوم، الذي يساعد الجسم على امتصاص الفيتامينات، ويحسّن من المناعة مما يجعل

الشّعر صحياً ولامعاً، إضافةً إلى أنّه يساعد على زيادة طول الشعر بسرعة.

البيوتين الذي يعيد الحياة إلى الشّعر، من خلال زيادة التّرطيب في بصيلات الشّعر، وتعزيز

الكيراتين، مما يطيل عمر الشّعرة، ويجنّبها الجفاف الذي يؤدي إلى التّكسّر، وتقصّف أطراف الشّعر.

فيتامين K، المتوفّر في البيض، والخضروات، والتّين، والملفوف، وأنواع من الحليب، والذي يجعل

الشّعر قويّاً، وطويلاً، ولامعاً.

وللمزيد زورو موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم والشرق الاوسط زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا

لحظات اكبر موقع في العالم وقم واحد في الشرق الاوسط موقعنا اكبر موقع ترفيهي في الشرق

الاوسط والعالم العربي زورونا ونتمني ان نعجبكم موقعنا لحظات اكبر موقع في العالم ورقم واحد

في الشرق الاوسط زورونا ومع تحياتي موقع لحظات والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته , موقعنا لحظات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *