التخطي إلى المحتوى

بسم الله الرحمن الرحيم يقدم لكم اليوم موضوع عن كيف يغفر الله كل ذنوبك.إنَّ من صفات الإنسان ارتكاب الأخطاء فلا يوجد هناك من هو معصومٌ عن الخطأ، فالله تعالى عندما خلق الإنسان جعل له حريّة اختيار الطرق التي يسلكها من خيرٍ أو شر، ولكن الحياة مليئةً للمزيد زورو موقعنا.

الطاعات والمعاصي

إنَّ من صفات الإنسان ارتكاب الأخطاء فلا يوجد هناك من هو معصومٌ عن الخطأ، فالله تعالى عندما خلق الإنسان جعل له حريّة اختيار الطرق التي يسلكها من خيرٍ أو شر،

ولكن الحياة مليئةً بالمُلهياتِ والمَلذات التي تقود الإنسان إلى ارتكاب المعصية، كما أنّ الشيطان توّعد

بضلال الإنسان إلى أكثر مستوى يستطيع الوصول إليه، وقد توعده الله تعالى بأن آخرته ستكون هو ومن اتبعه من بني البشر الخلود في نار جهنم، إلّا الذين يتوبون عن ارتكاب المعاصي،

حيث إنّ الله تعالى ترك باب التوبةِ مفتوحاً أمام الإنسان المخطىء ما دام بقي على قيد الحياة، وما دامت

الشمس لم تشرق من المغرب، فهذه هي الحالتين اللتين لا تُقبل توبة المخطىء فيها، واليوم في مقالنا سنحاول توضيح كيف يغفر الله تعالى الذنوب جميعاً.

طرق الوصول إلى مغفرة الله الذنوب

عزيزي القارىء لكي يغفر الله تعالى ذنوبك كاملةً بحيث تعود كالطفلِ الصغيرِ الذي لا ذنب له اتبع النصائح التالية:

يجب أن تتوب توبةً صادقةً، بحيث تترك المعصية فوراً وتتعّهد أن لا تعود إليها أبداً، وأن يكون سبب التوبة عائداً إلى الخوف من الله عز وجل لوحده وليس خوفاً من الناس أو من أمرٍ معين، فالصدقُ في التوبة من أهم الشروط حتى يقبلها الله عز وجل.
حاول أن تصلي الصلوات في المسجد مع الجماعة، ففي آخر سورة الفاتحة عندما يقول الإمام “غير المغضوب عليهم ولا الضالين” وعندما يقول المصلي “آمين” والملائكة تقول “آمين فإنه إذا توافق قولك “آمين” بكل صدقٍ وخشوعٍ مع قول الملائكة “آمين” فإن الله تعالى يغفر لك الذنوب، كما أنّه في حديثٍ للرسول صلى الله عليه وسلمّ أنه إذا توافق كلام المصلي”سمع الله لمن حمده” مع قول الملائكة ” سمع الله لمن حمده” غفر الله ذنوب المصلي.
أدِّ العمرة، فالعمرة تكفّر الذنوب وتزيد الإيمان في القلب.
احضر الدروس الشرعية، فالله تعالى يغفر الذنوب لقومٍ جلسوا يذكرونه عز وجل، وإذا لم تستطع فصلِّ ركعتين لله تعالى بكِّل خشوعٍ.
أكثِر من التسبيح والاستغفار، فترديد “سبحان الله وبحمده” مئة مرة في اليوم بإخلاصٍ وخشوعٍ تغفر الذنوب جميعاً.
اذكر الله تعالى عند النوم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من قال حين يأوي إلى فراشه: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك، وله الحمد، وهو على كل شيء قدير.. لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، سبحان الله والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، غفرت له ذنوبه وخطاياه، وإن كانت مثل زبد البحر”، وزبد البحر هو الرغو الذي يعلو سطح البحر، واذكر الله عند الأكل، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من أكل طعاماً، فقال: الحمد لله الذي أطعمني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة، غفر له ما تقدم من ذنبه”.
التزم بتأدية العبادات المفروضة بكل صدقٍ وخشوعٍ مثل: الصلاة المفروضة، والصوم، والحج.
تصدَّق بما تستطيع، وليس شرطاً أن يكون التصدّق بمبالغَ ماليةٍ، وإنّما يمكّن التصدّق بالملابس أو الطعام أو الألعاب أو أي شيءٍ آخر.

ربما تشاهد أيضأ:
ما الحكمة من حلق شعر المولود

كيف يغفر الله ذنوبي

إن الله _ تبارك وتعالى _ خلق الإنسان، وهداه الطريقين، طريق الخير وطريق الشر، وجعله مخيّراً، وأودع فيه النفس الأمّارة بالسوء، فما الحكمة من هذا الابتلاء؟ إن الله عندما خلق النفس أمّارة بالسوء، خلق الضمير، ليتميّز الخبيث من الطيّب، فعندما خلق الله الداء جعل له الدواء، فكل إنسان يذنب، فالنفس تأمر بالشر، والشيطان يوسوس، والإنسان خُلق طمّاعاً، حتماً سيقع في الذنوب، فأين الدواء لهذا الداء؟

“كلُّ ابن آدم خطّاء، وخير الخطّائين التوّابون” نعم التوابون، فالتوبة هي أنجع دواء للذنب، ولكن ما هو الذنب؟ وما هي التوبة؟ وهل لها من شروط؟ وكيف أتوب؟ وكيف يقبل الله توبتي؟ أسئلةٌ كثيرة تجول بذهن العبد, وسنتحدّث في مقالنا عن كل ذلك بإذن الله.

ما هي التوبة

التوبة: هي الندم والاستغفار من الذنب, والإنابة والرجوع إلى الله بقلبٍ نادمٍ، خائفٍ،

راجٍ رحمةِ الله وعفوه، ولكن ما هي شروط التوبة؟

شروط التوبة

الإقلاع عن الذنب فوراً، دون تسويف، أو تأجيل.
النّدم ندماً شديداً على الذنب، فلا يحنّ إلى ذنبه، بل عليه أن يجاهد نفسه على ألّا يتذكّره.
العزم على عدم العودة إلى الذنب، فيبتعد عن كلِّ ما يمكن أن يعيده إلى ذنبه.
أما الشرط الرابع المتعلّق بالعباد، فهو إعادة الحقوق إلى أصحابها، فمن أكل مالاً مثلاً بغير حق، فعليه أن يعيد المال إلى أصحابه.

ربما تشاهد أيضأ:
ما الحكمة من حلق شعر المولود

فمن جمع شروط التوبة، ورجع إلى طريق الهدى بقلب منيب، فبإذن الله هو من الفائزين, الّذين يحبّهم الله, ويحبّهم أهل السماء, ويوضع لهم القبول في الأرض.
أريد أن أتوب ماذا أفعل

كثيراً ما تحيّرنا البدايات، كيف أبدأ؟ وماذا أفعل؟

إنّ من أراد الرجوع إلى طريق الاستقامة، لابدّ له من جدول يسير عليه ليسهّل عليه الطريق، أول ما يفضّل لمن أراد التوبة أن يفعله، هو تحديد هدف يسعى إليه، وأقول هدف وليس أهداف، فمن أراد هذا وذاك لن ينال شيئاً، فالأولى أن يضع الشخص هدفاً واضحاً أمامه يسعى للوصول إليه، فمثلاً نريد أن نحافظ على الصلوات المكتوبة في أوقاتها جماعةً، نضع نصب أعيننا هذا الهدف، ونسعى له، ولا نضع معه أهدافاً أخرى (كصلاة النوافل، وصوم النوافل) بل علينا الانتظار إلى أن نتمكن من الالتزام بالهدف الأول، ثم ننتقل إلى هدف آخر.

كيف أعرف أن الله قد قبل توبتي

كثيرٌ من الناس يتساءلون أيا ترى هل قبل ربنا الله _تبارك في علاه_ توبتي؟ وقد يأخذهم التفكير في هذا الأمر إلى حدّ الانتكاس، والعودة إلى مستنقع الذنوب، فكل ذلك من عمل الشيطان الذي يسعى جاهداً لأن يقنّط العبد من رحمة ربه، في حين أن الله _ جلّ في علاه_ قد بيّن لنا الطريق، فقال تعالى: “إنّ الله يحب التوّابين” ولنا وقفة صغيرة على كلمة “التوّابين”، لماذا لم يقل (التائبين) وقال “التوّابين”, لأن كلمة التوّابين هي صيغة مبالغة، تدل على كثيري التوبة والاستغفار، إذاً فأولى الخطوات على طريق التوبة، هي كثرة الاستغفار، أمّا ثاني خطواتنا على هذه الطريق، هو كثرة الدعاء، قال الله (عز وجل) :”ادعوني أستجب لكم”، فيجب علينا أن نجتهد بالدعاء لأن يقبل الله توبتنا، وأن يهدينا لما فيه الخير لنا في الدنيا والآخرة، ثالث الخطوات على طريق التوبة، هي حسن الظنّ بالله، وعدم القنوت من رحمته.

وبذلك نجد لنا خير معين لنا على أنفسنا للثبات على طريق الاستقامة.

ذنوبي كثيرة جداً

ذنوبي لا تعد ولا تحصى، هل لي من توبة؟إن العبد مخلوق فقير، لا يملك من العمل ما يدخله جنّة الرحمن، فسلعة الله غالية،

ولكن رحمة الله قريب من المحسنين، فبرحمته تعالى يدخل أهل الجنّةِ، فالله رحيم (صيغة مبالغة)، والله غفور

ربما تشاهد أيضأ:
ما الحكمة من حلق شعر المولود

(صيغة مبالغة)، ولو أتى العبد قرابة الأرض ذنوباً فتاب وأناب، أتاه الله قرابتها مغفرة, بل إن الله تعالى يقرّر العبد يوم الحساب بذنوبه حتى يظنّ العبد أنّه قد هلك،

فيقول الله له قد سترتها لك في الدنيا وإنّي أغفرها لك اليوم، فتقلب ذنوبه إلى حسنات،

وهل أكثر من هذا المذنب التائب حظاً يومئذٍ؟فوالله ما خاب عبدٌ، رب العباد رجاؤه.

كلّما أتوب أعود لذنوبي

قد يشعر العبد أنه يخادع الله، وذلك عندما يعلن التوبة، ثم يعود للذنب، ثم يتوب، ثم يعود… فيصل إلى مرحلةٍ يصبح فيها خائفاً من أن يقدم على التوبة، وكل ذلك من خدع الشيطان، يا له من ماكر خبيث هذا الشيطان!

ولكن الله سبحانه وتعالى قال لإبليس اللعين عندما توعّد اللعين بأن يقعد للبشر على الصراط المستقيم ويغوينّهم ويبعدنّهم عن الطريق القويم، “فبعزّتي وجلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني”.

فالله تبارك وتعالى لا يملّ من قبول توبة العبد، فعلينا ألّا نقع في مصائد الشيطان، فربنا جل جلاله عظيم كريم، فهو من يغفر بلا حساب، وهو من يشفّع الأنبياء يوم القيامة، ويشفّع الشهداء، والملائكة، حتى إذا لم يتبقّ من يشفع، يشفع هو _ لا إله إلا هو_ فيخرج أقواماً من النار لم يفعلوا خيراً قط.

هل هناك أوقات محدّدة للتوبة

إن باب التوبة مفتوح للعبد في أي وقتٍ، بل في جميع الأوقات، ولا يغلق هذا الباب العظيم إلا في حالتين:

عند الغرغرة، أي خروج الروح من الجسد.
عند طلوع الشمس من مغربها، في آخر الزمان.

ففي هاتين الحالتين يقفل باب التوبة، فالحالة الأولى يغلق باب التوبة بالنسبة للعبد نفسه، أمّا في الحالة الثانية، فباب التوبة يغلق بالنسبة لكل العباد، قال الله: “يوم تأتي بعض آيات ربك لا ينفع نفسٌ إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيراً”.

فيجب علينا أن نسارع في تجديد توبتنا في كلِّ لحظة، قبل أن يدركنا أحد الوقتين القريبين، فوالله إنهما لقريبين.
ختاماً

في الختام، نودّ الإشارة إلى أن التوبة والاستغفار ليست خاصة بالعباد المذنبين، بل هي لكل المؤمنين، فقد كان من غُفر له ما تقدّم من ذنبه وما تأخّر يكثر من الاستغفار، بل إن الاستغفار من مفاتيح قبول الدعاء.والدعاء هو أحد العبادات التي تعين العبد على الثبات على طريق الاستقامة، فعلينا الدعاء في كل وقت، خاصّةً أوقات الاستجابة.

أسأل الله العظيم، ربّ العرش العظيم، أن يغفر لنا ذنوبنا ويجعلنا ممّن يستمعون القول فيتّبعون أحسنه، وصلّ اللهم على محمد وعلى آله وصحبه وبارك وسلم.

ربما تشاهد أيضأ:
ما الحكمة من حلق شعر المولود

هل تريد أن تُغفر ذنوبك كلها في دقيقتين

هناك عبادات يعرفها الجميع أنها تغفر الذنوب حتى لو كانت مثل زبد البحر، كالصيام والحج، ولكن هناك أمور أبسط تغفر الذنوب تغيب عن أغلب المسلمين، ولكن برنامج “أجمل نظرة في حياتك” يكشفها لك.. فجهز نفسك لتبدأ في تنفيذها منذ اليوم.

هناك عبادات يعرفها الجميع أنها تغفر الذنوب حتى لو كانت مثل زبد البحر، كالصيام والحج، ولكن هناك أمور أبسط تغفر الذنوب تغيب عن أغلب المسلمين، ولكن برنامج “أجمل نظرة في حياتك” يكشفها لك.. فجهز نفسك لتبدأ في تنفيذها منذ اليوم. 1- إذا تنتف شعرك الشائب:

يقول صلى الله عليه وسلم: “من شاب شيبة في الإسلام، كانت له نورا يوم القيامة، فقال أحد الصحابة، إن رجالا ينتفون الشيب، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم، من شاء نتف نوره”.

2- صلاة الجماعة في المسجد:

قال صلى الله عليه وسلم: “إذا قال الإمام غير المغضوب عليهم ولا الضالين.. قولوا آمين، إن الملائكة تقول آمين، والإمام يقول آمين، ومن وافق تأمينه تأمين الملائكة غفر له ما تقدم من ذنبه”. إذا قلت آمين في نفس اللحظة وأنت مخلص وغير شارد، غفر لك ما تقدم من ذنبك.

ويوجد أمر آخر يمكنك أن تفعله حتى في صلواتك السرية، وإذا فعلته ووافقت عليه الملائكة أيضا غفر لك ما تقدم من ذنبك. قال صلى الله عليه وسلم: “إذا قال الإمام سمع الله لمن حمده، فإذا وافق قول أهل الأرض، قول أهل السماء غفر له ما تقدم من ذنبه.

3- العمرة:

قال صلى الله عليه وسلم: “العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما”.

4- الجلوس في الدروس الشرعية:

إذا لم تستطع القيام بالعمرة، فابحث عن درس شرعي أو محاضرة دينية وداوم عليها، وستكفر ذنوبك، وسيصبح عندك رصيد حسنات إضافي، يقول صلى الله عليه وسلم: “ما جلس قوم يذكرون الله تعالى فيقومون حتى يقال لهم: قولوا لقد غفر الله لكم ذنوبك، وبدلك سيئاتكم حسنات”.

5- صلاة ركعتين لله:

إذا لم يكن متاح لك الجلوس في الدروس الشرعية، فإن هناك أمر أبسط، وهو صلاة ركعتين لله، قم وتوضأ وصل ركعتين لا يشرد فيهما ذهنك ولا تسرح وسوف يغفر الله لك، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من توضأ فأحسن الوضوء، ثم صلى ركعتين لا يسهو فيهما، غفر الله له ما تقدم من ذنبه”.

ربما تشاهد أيضأ:
ما الحكمة من حلق شعر المولود

دعاء يغفر لك كل ذنوبك

1-رفعت عنه الفقر
2-أمنته من سؤال منكر و نكير
3-أمررته على الصراط
4-حفظته من موت الفجأة
5-حرمت عليه من دخول النار
6-حغظته من ضغطة القبر
7-حفظته من غضب السلطان الجائر و الظالم

الدعاء..

لا إله الا الله الجليل الجبار لا إله الا الله الواحد الاحد القهار

لا إله الا الله الكريم الستار لا إله الا الله الكبير المتعال
لا إله الا الله وحده لا شريك له إله واحداً
ربــــاً و شــاهداً أحداً و صمداً ونحن له مسلمون
لا إله الا الله وحده لا شريك له إله واحداً
ربــاً و شاهـداً أحداً و صمـداً و نحن له عابدون
لا إله الا الله وحده لا شريك له إله واحداً
ربـاً و شاهداً أحداً و صمداً و نحن له قـــانتون
لا إله الا الله وحده لا شريك له إله واحداً
ربــاً و شاهــداً أحداً و صمدأ و نحن له صــابرون
لا إله الا الله وحده لا شريك له
ومحمداً عبده و رسوله
لا اله الا الله محمدأ رسول الله
اللهم أليك فوضت أمرى و عليك توكلت و بك أمنت يا أرحم الراحمين
اللهم أتنا فى الدنيا حسنه و فى الاخره حسنه و قنا عذاب النار
اللهم أرحمنا فأنت بنا راحم ولا تعذبنا فأنت علينا قادر وقنا عذاب النار
اللهم لا تعذبنا ان نسينا او اخطئنا اللهم ارفع غضبك و سخطك عنا
اللهم ارحمنا فإنك بنا راحم ولا تعـذبنا فأنت عـلينا قادر
اللهم ارحمنا يوم تبدل الأرض غـير الأرض والسماوات
اللهـم إذا جاء منكر و نكير وألقيا عـلينا السؤال اللهم ألهمنا الجواب
اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفى الآخرة
اللهم ارحمنا يوم يفر المرء من أخيه.. وأمه وأبيه.. وصاحبته وبنيه
اللهم ارحمنا إذا التفت الساق بالساق إلى ربك يومئذ المساق..
اللهم ارحمنا إذا أقمنا للسؤال وخاننا المقال ولا ينفع مال ولا جاه ولا عيال
اللهم ارحمنا إذا وورينا التراب وغلقت من القبور الأبواب فإذا الوحشة والوحدة وهول الحساب
اللهم ارحمنا يوم تقول لجهنم هل امتلأت وتقول هل من مزيد
اللهم اغـفـر للمسلمين والمسلمات
الاحياء منهم و الاموات
اللهم اغفر لى ولوالدي ولامتى امه محمد يا غفار يا رحيم
لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين.

أمانه عليك >>ارسلها للجميع

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *