التخطي إلى المحتوى

موقع لحظات يقدم لكم كل ما هو جديد ومميز هذا المقال عن عاصمه بريطانيا ومعلومات عن العاصمه سنتعرف على بريطانيا بمعلومات كثيره وعن العاصمه ايضا سنتعرف عن كل تفاصيل بريطانيا ،بريطانيا ياتون اليه الناس من كل بلاد العالم لجمال شعبها وتتميز بريطانيا بجوها الجميل وكل من قامو بزياره بريطانيا لن ينسوها ابد ستجدو فى هذا المقال عاصمه بريطانيا ومعلومات كثيره عن بريطانيا تابعونا على موقع لحظات تجدو كل ما هو جديد ومميز

الثوره الصناعيه

غيرت الثورة الصناعية في القرن الثامن عشر مظاهر الثقافة البريطانية، وكانت الثورة الصناعية التي قادتها المملكة المتحدة قد غذت طموح الإمبراطورية البريطانية وقد كانت المملكة المتحدة وعلى غرار القوى العظمى الأخرى ضالعة في الاستغلال الاستعماري، بما في ذلك تجارة الرقيق عبر المحيط الأطلسي، وقد برزت الاخترعات والاكتشافات العلمية نتيجة ترسخ المذهب البروتستانتي وذلك لان بريطانيا استقلت عن سلطة الفاتيكان الذي كان يمثل المذهب الكاثوليكي والتي اتهم بمحاربة بعض الافكار العلمية، ونتيجة لهذا الاستقلال الديني ظهرت موجة من الحرية العلمية والثقافية أثناء الثورة الصناعية

المناخ

مناخ بريطانيا معتدل، ويتميز بهطول الأمطار الوفيرة على مدار السنة. وتتغير درجات الحرارة حسب فصول السنة حيث تتراوح بين ما دون -11 درجة مئوية (12 درجة فهرنهايت) وصولاً إلى ما فوق 35 درجة مئوية (95 درجة فهرنهايت) الرياح السائدة تهب من الجنوب الغربي التي تحمل معها من المحيط الأطلسي نوبات متكررة من الطقس معتدل والرطب وتضرب هذه الرياح بشكل كبير الأجواء الغربية من البلاد التي تسجل أعلى مستويات هطول الأمطار في البلاد بينما تعتبر المناطق الشرقية أكثر جفافاً. تؤثر تيارات الأطلسي بالبلاد فتجلب الشتاء الرطب وخصوصاً في غرب البلاد أما في الصيف فتعتبر مناطق الجنوب الشرقي هي الأكثر دفئاً بسبب قربه من البر الرئيسي الأوروبي في الجنوب أما المناطق المرتفعة في شمال البلاد فتشهد هطولاً للثلوج

العلوم والتكنولوجيا

كانت إنجلترا واسكتلندا مراكز متقدمة للثورة العلمية في القرن  17 وقادت المملكة المتحدة الثورة الصناعية في القرن 18، واستمرت في إنتاج العلماء والمهندسين ممن يرجع لهم الفضل في تقدم العلم الحديث من أمثلة المنظرين من القرنين 17 و18 إسحاق نيوتن، الذي يكمن النظر إلى قوانينه حول الحركة والإضاءة والجاذبية كحجر أساس للعلم الحديث، من داروين تشارلز القرن 19، الذي له نظرية التطور عن طريق الانتقاء الطبيعي أمر أساسي ل تطوير البيولوجيا الحديثة، وجيمس كلارك ماكسويل، الذي صاغ نظرية الكهرومغناطيسية الكلاسيكية، ومؤخرا ستيفن هوكينغ، الذي لديه نظريات كبرى متقدمة في ميادين علم الكونيات، الكم الجاذبية والتحقيق في الثقوب السوداء الاكتشافات العلمية الكبرى من القرن 18 وتشمل الهيدروجين بواسطة هنري كافنديش، من البنسلين القرن 20 بواسطة الكسندر فليمنغ، وبنية الحمض النووي، من قبل فرانسيس كريك وغيرهم المشاريع الهندسية الكبرى والتطبيقات من قبل الناس من المملكة المتحدة في القرن 18 وتشمل قاطرة البخار، التي وضعها ريتشارد ترافيثيك وفيفيان أندرو، من القرن 19 ومحرك كهربائي من قبل مايكل فاراداي، لمبة ضوء ساطع من قبل جوزيف سوان، وأول هاتف عملي، على براءة اختراع من قبل جراهام الكسندر جرس وفي القرن 20 في العالم أول نظام تلفزيون تعمل بواسطة جون لوجي بيرد وغيرها،والمحرك النفاث من قبل يتل فرانك، وبناء على الكمبيوتر الحديثة التي آلان تورنغ ، والشبكة العالمية بواسطة تيم بيرنرز لي. بحث والعلم والتنمية لا تزال مهمة في الجامعات البريطانية، مع العديد من إنشاء الحدائق العلمية لتسهيل الإنتاج والتعاون مع الصناعة وبين عامي 2004 و2008 أنتج في المملكة المتحدة بنسبة 7٪ من الأوراق في العالم البحث العلمي وكان لها حصة 8٪ من الاستشهادات العلمية، وثالث أعلى والثاني في العالم (بعد الولايات المتحدة والصين، على التوالي)المجلات العلمية التي تنتج في الطبيعة وتشمل المملكة المتحدة، في المجلة الطبية البريطانية و. انسيت.

الطاقه

في عام 2006 كانت المملكة المتحدة في العالم، والتاسعة والأربعين أكبر مستهلك للطاقة وأكبر منتج لل15 وفي عام 2007 في المملكة المتحدة لديها إنتاج الطاقة مجموعه 9،5 وحدة حرارية كوادريليون، منها تشكيل وكان النفط (38٪) والغاز الطبيعي (36٪) والفحم (13٪) والطاقة النووية (11٪) ومصادر الطاقة المتجددة الأخرى (2٪) وفي عام 2009 في المملكة المتحدة تنتج 1.5 مليون برميل في اليوم الواحد (برميل / يوم) للنفط والمستهلكة 1700000 برميل / يوم الإنتاج وهو الآن في انحدار، والمملكة المتحدة وكان مستوردا صافيا للنفط منذ عام 2005 اعتبارا من عام 2010 في المملكة المتحدة وحدها حوالي 3.1 بليون برميل من الاحتياطيات المؤكدة من النفط الخام، وهي أكبر من أي عضو في الاتحاد الأوروبي الدولة في عام 2009 كانت المملكة المتحدة أكبر منتج لل13th من الغاز الطبيعي في العالم وأكبر منتج في الاتحاد الأوروبي الإنتاج الآن في انخفاض، وكانت المملكة المتحدة مستوردا صافيا للغاز الطبيعي منذ عام 2004 وفي عام 2009 أنتجت المملكة المتحدة 19700000 طن من الفحم ويستهلك طن 60200000 وفي عام 2005 كان قد ثبت احتياطيات الفحم القابل للاسترداد من 171 مليون طن وتشير التقديرات إلى أن المناطق البرية التي تم تحديدها لديها القدرة على إنتاج ما بين 7 مليارات طن و16 مليار طن من الفحم خلال تغويز الفحم تحت الأرض (UCG) وبناء على الاستهلاك الحالي للفحم في المملكة المتحدة، وهذه الكميات تمثل الاحتياطيات التي يمكن أن تستمر في المملكة المتحدة ما بين 200 و400 سنة إن المملكة المتحدة هي موطن لعدد من شركات الطاقة الكبيرة، بما في ذلك اثنان من النفط والغاز 6 “العملاقة” – بي بي ورويال داتش شل الهولندية – ومجموعة بي جي.

التركيبه السكانيه

يتم أخذ التعداد في وقت واحد في جميع أنحاء المملكة المتحدة مرة كل عشر سنوات وقال مكتب الإحصاءات الوطنية هي المسؤولة عن جمع البيانات انكلترا وويلز، ومكتب السجل العام اسكتلندا وأيرلندا الشمالية وإحصائيات وكالة أبحاث كل بالوقوف وراءها للتعدادات في بلدانهم وفي تعداد عام 2001 مجموع السكان في المملكة المتحدة وكان 58789194، ثالث أكبر في الاتحاد الأوروبي، وخامس أكبر في الكومنولث وأكبر 21 في العالم. بحلول منتصف عام 2010 ويقدر هذا قد نما إلى 62262000 وكان عام 2010 عام الثالث على التوالي في التغير الطبيعي الذي ساهم أكثر في النمو السكاني من هجرة طويلة الأجل صافي الدولي وبين عامي 2001 و2010 ازداد عدد السكان بنسبة بمعدل متوسط سنوي قدره 0.6 في المائة. ويقارن هذا إلى 0.3 في المائة سنويا في الفترة من 1991 إلى 2001 و0.2 في المائة في العقد 1981-1991 وتشير تقديرات عدد السكان منتصف عام 2007 وكشفت أنه، للمرة الأولى، أن المملكة المتحدة كانت موطنا لأكثر من شخص سن التقاعد من الأطفال تحت سن 16 عاما وتشير التقديرات إلى أن عدد الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 100 أو أكثر سترتفع بشكل حاد لتصل إلى أكثر من 626،000 بحلول عام 2080 ويقدر عدد السكان في إنجلترا في منتصف عام 2010 لتكون 52230000 وهي واحدة من أكثر الدول كثافة سكانية في العالم، مع 383 أشخاص المقيمين في الكيلومتر المربع الواحد في منتصف عام ، 2003 مع تركيز خاص في لندن ووضع في الجنوب الشرقي وتشير تقديرات منتصف عام 2010 عدد السكان في اسكتلندا في 5220000، ويلز في 3010000 وأيرلندا الشمالية عند 1.80 مليون، مع الكثافة السكانية أقل بكثير من انكلترا. وكانت الأرقام المقابلة مقارنة مع سكان 383 انكلترا في الكيلومتر المربع الواحد (990 / ميل مربع)، 142 / km2 (370 / ميل مربع) في ويلز، و125 / km2 (320 / ميل مربع) لأيرلندا الشمالية و65 / km2 (170 / ميل مربع) لاسكتلندا في منتصف عام 2003.[173] ومن حيث النسبة المئوية أيرلندا الشمالية كان السكان الأسرع نموا من أي بلد في المملكة المتحدة في كل سنة من السنوات الأربع إلى منتصف عام 2008في عام 2009 كان متوسط معدل الخصوبة الكلي (TFR) في جميع أنحاء المملكة المتحدة 1،94 طفل لكل امرأة في حين أن ارتفاع معدل المواليد والمساهمة في النمو السكاني الحالي، فإنه لا يزال أقل بكثير الذروة في “ازدهار المواليد” من 2،95 طفل لكل امرأة في عام 1964, اقل من معدل الوفيات من 2.1، ولكن أعلى من 2001 سجل انخفاض 1.63. وفي عام 2010، وكان اسكتلندا أدنى معدل الخصوبة الإجمالي في 1.75 فقط، تليها ويلز في 1.98، 2.00 في انكلترا، وأيرلندا الشمالية على مستوى 2.06

عاصمه بريطانيا

تعدّ مدينة لندن (بالإنجليزيّة: London) العاصمة الرسميّة لبريطانيا، كما تُصنّف من أقدم المُدن التاريخيّة في العالم؛ إذ يصل عمرها إلى 2000 سنة تقريباً، وتعدُّ حالياً أكبر مدينة بريطانيّة والمركز الرئيسيّ للعديد من الأعمال والمجالات العامة، مثل الاقتصاد والثقافة. تقع لندن في الجهة الجنوبيّة الشرقيّة من بريطانيا بالقرب من نهر التايمز، وتتميّز بأنّها تحتوي على العديد من الدوائر والمَراكز الإداريّة، مثل مبنى قوات الشرطة، والغُرف التجاريّة، ودار الأوبرا، والجامعات، وغيرها

نتمنى ان تكونو استمتعتو بالمعلومات فى هذه المقاله للمزيد من القصص والشعر والازياء ووصفات الطعام والشعر والازياء والعنايه بالبشره والجسم والصحه والجمال زوروا موقع لحظات تجدو كل ما هو جديد ومميز

قد يهمك أيضاً :-

  1. موضوع عن بريطانيا
  2. معلومات عن بريطانيا
  3. معلومات عن ثقافة بريطانيا
  4. السياحة في بريطانيا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *