التخطي إلى المحتوى

“ان هناك بعض الاطفال يمكن التعبير عن القلم من المراحله الانتقليه له في تعبير عن ذلك وهو التخطيط والرسم “

 

رسوم الطفل

رسوم الطفل هي مجموعة من الخطوط، والأوصاف التي يرسمها الطفل للتعبير عن فكرة مُعينة في ذهنه، فهي

وسيلة من وسائل التعبير التي يستعمل فيها الطفل القلم من أجل قول شيء ما، أو توضيح شعور مُحدد، وتُعد رسوم

الطفل أحد فروع الدراسات النفسية في علم النفس، حيث يهتم أطباء النفس بدراسة سلوك الطفل من خلال هذه

الرسوم، وسنعرفكم في هذا المقال على مراحل تطور الرسم عند الطفل.

 

 

مراحل تطور الرسم عند الطفل

“هناك بعض المراحل التي يمكن ان يبدا فيها الطفل التدريك اليها في هذا “المراحل التي يمكن ايجابيتها

 

مرحلة التخطيط

 

تمتد مرحلة التخطيط من عمر سنتين إلى أربع سنوات، ويبدأ الطفل هنا أولى

ربما تشاهد أيضأ:
كريم ديانا لعلاج حب الشباب وتفتيح البشرة Diana Cream

محاولاته للتخطيط، وتكون عشوائية الشكل، وغير منظمة، ثم تتجه إلى القليل من

التنظيم في صورة أفقية ورأسية، ثم تصبح دائرية، فيكون قد بدأ أخيراً بالتحكم

بعضلاته، وتنتهي هذه المرحلة بعمل رموز خطية لا تكون واضحة إلا إذا سماها الطفل

لنا.

مرحلة تحضير المدرك الشكلي

 

 

تمتد مرحلة تحضير المدرك الشكلي من عمر 4-7 سنوات، وينضج الطفل هنا عقلياً،

وجسمانياً، واجتماعياً، فتتحول رموزه إلى رموز مليئة بالخبرة الواقعية، وتغلب على

رسومه أشكال شبه هندسية، فأول رسومه في هذه المرحلة تكون محملة بالخبرة

الواقعية، حيث نستطيع من خلالها فهم ما يقصده الطفل برسمه، سواء أكان إنساناً،

أو حيواناً، ثم يتحول رسمه إلى رسوم شبه هندسية، فإن كان يريد الطفل أن يرسم

إنساناً، فإنه يرسم رأسه دائرياً، وأذرعه خطوطاً مستقيمة، وينتقل بعد ذلك إلى

ربما تشاهد أيضأ:
ما هي اسباب رعشه الجسم وطرق علاجها

التنويع في رسوم العنصر الواحد، فيميل إلى رسم الكثير من الأنماط المتنوعة، فهو

هنا يبحث عن رموز معينة لم يعثر عليها بعد، ويتوجب على المربي ألا يعترض على

أسلوب الطفل وتعبيراته، وعليه أن يُشجعه على الاستمرار في الرسم، وأن يُوفر له

الأدوات اللازمة من ورق، وطباشير، وأصباغ، وصلصال.

 

مرحلة المدرك الشكلي

 

 

تمتد مرحلة المدرك الشكلي من عمر 7-9 سنوات، وهنا تكون قد تحددت معالم

شخصية الطفل نتيجة نضوجه العقلي، والاجتماعي، ويظهر ذلك في تعبيره من خلال

الرسوم، فتتميز رسومه هنا بالحرية، والتلقائية، ويثبت الطفل في هذه المرحلة على

عدد محدد من الأشكال، والرموز الثابتة التي يُكررها بصورة مستمرة كلما طُلب منه

رسم الشيء ذاته، كشجرة، أو منزل، إضافة إلى تقليل قيمة العناصر التي لا تُعتبر

مهمة بالنسبة له، فإن طُلب منه مثلاً رسم إنسان يركض، فإن تركيزه يكون على

ربما تشاهد أيضأ:
ظهور حبوب في اللسان عند الأطفال

رسم الأرجل، بينما لا يُعير اهتماماً لرسم بقية الأجزاء بدقة.

 

مرحلة محاولة التعبير الواقعي

 

 

تمتد مرحلة محاولة التعبير الواقعي من عمر 9-11 سنة، وينتقل الطفل في هذه المرحلة من الاتجاه الذاتي المُعتمد على الحقائق المعرفية إلى الاتجاه الموضوعي المُعتمد على الحقائق المرئية البصرية، حيث يُدرك الطفل البيئة المحيطة به، ويتمسك بمظاهر الأشياء.

 

مراحل تطور رسوم الأطفال عند فيكتور؟؟

 

 

“ان هناك بعض الحقائق التي تم اكتشافها من فيكتور تلك  التخطيط”

مراحل تطور رسوم الأطفال عند فيكتور؟؟

 

 

رسوم الأطفال

 

رسوم الأطفال هي تلك التخطيطات الحرة التي يُعبّر الطفل من خلالها عما يجول

بخاطره، وعن احتياجاته، وقد تناول العديد من علماء النفس البحث عن الحقائق

السيكيولوجية في رسوم الأطفال، فقد تناولوا مراحل نموّه الجسدية، والنفسية،

والعقلية من خلال هذه الرسوم، وتمرّ رسوم الأطفال بعدّة مراحل قبل نُضوجها،

ربما تشاهد أيضأ:
ما هى طرق تنشيط الغدة الدرقية بالتفاصيل

وسنتناول في هذا المقال مراحل تطوّر رسوم الأطفال عند فيكتور.

 

مرحلة التخطيط

 

تبدأ هذه المرحلة من سن الثانية وحتى الرابعة، ويبدأ الطفل برسم الأشكال بشكل

غير منظّم، فبمجرد أن يُمسك بالقلم يضع خطوطاً غير مُنظمة؛ والسبب في ذلك عدم

قدرته على السيطرة على حركات يده، فهو يستمتع بهذه الحركات، إذ يمده إمساك

القلم بالشعور بالسعادة، وتختلف الخطوط بين الأطفال، فتبدو عند بعضهم كبيرة،

وعند بعضهم الآخر صغيرة، ويجب أن لا يتدخل المربي في كيفية رسم الطفل، فذلك

سيُسبب له فقدان للثقة بنفسه عند خطه للحركات الكبيرة، ولجوئه إلى رسم

الحركات الصغيرة، ويستعمل الطفل في هذه المرحلة عدة ألوان من أجل التمييز بين

العناصر، إضافة إلى التخطيط الدائري، فيقوم بالتكرار الأفقي، والعمودي إلى أن يصل

إلى تخطيط دائري مُنظم، فذلك يُعد اكتشافاً عظيماً في نظره، ويجب إعطاء الطفل أوراق كبيرة لرسم مخططه.

ربما تشاهد أيضأ:
9 فوائد القهوة العربي تقليل خطر السرطان الحيوية الوقاية من الشلل وغيرها

مرحلة تحضير المدرك الشكلي

 

تبدأ هذه المرحلة من سن الرابعة وحتى سن السابعة، ويُصبح الطفل فيها قادراً على

التخطيط بشكل شبه حقيقي، فيغلب على رسمه الطابع الهندسي، فالشخصيات

هنا لها جسم مثلث، ووجه دائري، ومنزل مربع، وشباك مستطيل، ويجب على

المربي هنا تنبيه الطفل للعلاقات المكانية، والزمانية، وتطوير تفكير الطفل.

 

 

مرحلة إدراك المدرك الشكلي

 

 

تبدأ هذه المرحلة من سن السابعة وتستمر حتى سن العاشرة، وفيها تظهر خاصية

المبالغة والحذف، فيُبالغ الطفل في حجم الرأس مثلاً، وحجم العينين، ويحذف الكف،

والأصابع، والأقدام، إضافة إلى ظهور خاصية التسمية، وخاصية التعبير عن الوجه،

ويجب على المربي هنا أن يكون على دراية بما يرسمه الطفل، لأن كل ما يرسمه

هو منطقي، وموجود بالواقع، فبالإمكان اكتشاف اهتماماته، وذوقه دون أن يتم التدخل

بها. وللمزيد زوروا موقعنا “لحظات”

 

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *