موضوع تعبير عن فلسطين

كتابة: محمد أمين - آخر تحديث: 11 فبراير 2018
موضوع تعبير عن فلسطين

موضوع تعبير عن الارض المحتلة…موقع لحظات يسعده ان يقدم لك موضوع تعبير عن الارض المحتلة…اجمل موضوع تعبير عن موضوع تعبير عن الارض المحتلة …موقع لحظات اكبر موقع عربي يسعده ان يقدم لكم ارق الكلمات لموضوع تعبير عن الارض المحتلة…
المقدمة
=========
إذا أردنا التكلم عن فلسطين فأفضل تعبير يقال عن هذه الأرض الغالية أنّها قلب الأمّة العربيّة النّابض على هذه الأرض التي يفوح منها عبق التّاريخ وأصالته حيث تتمتّع بمكانة كبيره بين دول العالم أجمع وخاصةً بين الدّول العربيّة فلها مكانة تاريخيّة ودينيّة وسياحيّة كبيرة تفتقر لها الكثير من الدّول الكبرى فهيّا بنا نتعرّف على موقعها الجغرافي ومكانتها التاريخيّة والدينيّة والسياحيّة .
تعتبر فلسطين جزءاً مهماً من بلاد الشام إلى جانب الأردن ولبنان وسوريا، والتي تشترك معها بحدودٍ مشتركةٍ؛ فمن الشرق يحدها الأردن ومن الغرب البحر المتوسط، ومن الشمال لبنان ومن الجنوب مصر وخليج العقبة، وتمتد بشكلٍ طولي من رأس الناقورة شمالاً حتى بئر السبع وصحراء النقب في الجنوب، وتبلغ مساحتها 27000 كم مربع، وعدد سكانها يقدر ب 4 ملايين نسمة، ويتركزون في الضفة الغربية وقطاع غزة، وتعد عاصمتها القدس الشريف، وتتوسط منطقة الشرق الأوسط، وكانت بسبب ذلك معبراً تجارياً مهماً منذ قديم الزمان .

تضاريس فلسطين ومناخها

وتتنوع تضاريسها وطبيعتها ومناظرها الخلابة فهي تطل على البحر الأبيض المتوسط، وفيها أيضاً البحر الميت والذي يعد أخفض بقاع العالم في مدينة أريحا، وفيها بحيرة طبريا وسهل مرج ابن عامر، وفيها غور الأردن والذي يعتبر مشتىً يتوجه الناس إليه هرباً من برودة الشتاء في المدن الأخرى، كما ويتوجهون نحو مدينة رام الله فهي تشكل مصيفاً نظراً لأنها منطقةٌ جبليةٌ إلى جانب وجود جبال نابلس وبيت لحم والخليل، وتتميز فلسطين باعتدال درجات حرارتها في الصيف وببرودة شتائها .

تاريخ فلسطين

شهد التاريخ الفلسطيني الكثير من الأحداث والحروب والمعارك حيث توالت على فلسطين الكثير من القوي الأستعمارية مثل البيزنطين والصلبين والرومان والأتراك واليهود وتم تحرير فلسطين من أيدي البيزنطين عن طريق الخليفة عمر بن الخطاب الذي دخل إلى القدس وعقد أتفاق مع المسحين من سكان فلسطين يعرف بأسم العهده العمرية كما تم تحرير فلسطين من أيدي الصلبين على يد القائد صلاح الدين الأيوبي في معركة حطين.

كما وقعت دولة فلسطين تحت سيطرة الدولة العثمانية في فترة من الوقت وتوالت الأحداث حتي عام 1948 الذي حدثت فيه النكبة وسيطر الإحتلال الصهيوني على دولة فلسطين والذي مازال قائم حتي يومنا هذا.

أهمية فلسطين

وتتنوع مدن فلسطين، ومنها ما هو ذو طابعٍ ديني وثقافي، وقد شهدت أحداثاً مهمةً بالنسبة للمسلمين وللمسيحيين، ففي فلسطين حدثت مكرمة الإسراء والمعراج الخاصة بالرسول محمد -صلى الله عليه وسلم-، وتعتبر مدينة الناصرة التي توجد كنيسة البشارة فيها ذات أهميةٍ بالنسبة للمسيحيين، بالإضافة إلى مدينة القدس وفيها المسجد الأقصى وقبة الصخرة وكنيسة القيامة، وفي مدينة بيت لحم توجد كنيسة المهد والتي يُعتَقَد بأنها مكان ميلاد السيد المسيح -عليه السلام-. وقد خضعت فلسطين للانتداب البريطاني وتتابع عليها عدة أقوامٍ حتى يومنا الحاضر، مثل الآشوريين والعثمانيين والصليبين والأيوبيين والمماليك وغيرهم، وقد كان الكنعانيون أول من سكن فيها، ومن ثم احتلها اليهود في عام 1948، ولا زالوا موجودين فيها حتى الآن، وقد قاموا بعدة سلوكياتٍ متعسفةٍ بحق الفلسطينيين مثل إقامة جدار الفصل العنصري الذي اخترق الأراضي الفلسطينية وعزلها عن بعضها، كما أنهم أقاموا الحواجز العسكرية على مداخل مدن الضفة الغربية المختلفة، وغيرها من الأفعال الجائرة. ويذكر أن سبب تسمية فلسطين حسبما يقول المؤرخون جاء على شكل مقطعين، “فلس” وهي تعني النقد، و “طين” وتعني الزراعة، لأن الأقوام الأولى التي سكنت فلسطين كانوا يعملون بالزراعة والتجارة، أما الآن فسكان فلسطين يعملون في مجالات الصناعة والسياحة والصيد، وهي عبارةٌ عن أسس الاقتصاد الفلسطيني التي تدر عليه الدخل وتشغل أياديه العاملة .

مكانة فلسطين بين الدول

تحظي فلسطين بمكانة فريدة ومميزة بين دول العالم في كافة المجالات والأنشطة والتي منها.

المكانة الجغرافية: يحتل موقع دولة فلسطين مكانة مميزة في وسط العالم فهي تربط قارتي أسيا وأفريقيا لذلك فهي تعتبر ملتقي للكثير من الشعوب كما يتسم مناخها بالتميز ويمر فيها البحر الأبيض المتوسط ونهر الأرن كما تتصف أراضيها بالتنوع والتميز.
المكانة الدينية: تعتبر دولة فلسطين مهد للديانات السماوية وخاصة الديانةالمسيحية واليهودية ففيها ولد السيد المسيح ومنها أنتشرت الديانة المسيحي للعالم بأثره كما أنها تضم الكثير من الأثار والمخطوتات اليهوية التي تم العثور عليها في مدينة أريحا أقد المدن في العالم وشهدت فلسطين أيضاً رحلة الإسراء والمعراج التي قام بها النبي محمد صلّى الله عليه و سلّم.
المكانة السياحية: ترجع مكانة فلسطين السياحية إلى أهمية المعالم والأثار الدينية المتواجدة فيها حيث تضم فلسطين كنيسة المهد وكنيسة القيامة والمسجد الأقصى ومسجد قبّة الصّخرة والمعبد اليهودي وغيرها من المعالم الأثرية الهامة كما تتميز فلسطين بجبالها وطبيعتها الجميلة والساحرة لذلك فهي تعتبر ملتقي للسائحين من مختلف الديانات.

567 مشاهدة
التالي
قصص اطفال مسليه ومفيده ومشوقه
السابق
ديكورات لعمل makeoverفي 10 دقائق 2019