التخطي إلى المحتوى

ان التدخين من المواد السامه ومن اسباب هدم الشعوب ويعتبر التدخين من العناصر التي تؤذى الانسان نفسيا وجسديا وعصبيا لانهو يؤثر علي حواس الجسم كله وليس هذا فقط أنهو ايضا يدمر خلايا الجسم ويملاء الجسم سرطنات ومن هذة السرطنات سرطان الجلد وهذا ما نتحدث عنه اليوم في هذة المقاله ما هو سرطان الجلد وما هي أعراضة هذا ما تعرفو معنا تابعونا .

هل التدخين يسبب سرطان الجلد

للتدخين مضاعفات غير محمودة واضحة و مؤكّدة علميّاً إحدى هذه المضاعفات منها

 

ما هو قبل السرطان Pre cancer ومنها حالة اللّطاخ الأبيضLeukeuplakia حيث تظهر أعراض هذه الحالة على شكل حطاطات بلون أبيض ذو ملمس صلب غير قابل للكشط تلاحظ على الغشاء المبطّن للفم واللّسان بشكل خاص على الأطراف وعلى الشفّة السفلى قد يختلط شكلها مع أمراض فطريّة أو غيرها

 

 

وللتأكّد من تشخيص هذه الحالة يؤخذ خزعة من المنطقة المصابة ويسمّى بالفحص النسيجي (الأستولوجي) التي تؤكّد الشك بوجودها بالعين المجرّدة وتعالج هذه الحالة في حينها قبل أن تستفحل وتتحوّل إلى سرطان حقيقي وتفادي مضاعفاته. أمّا المضاعفات الثانية السرطانيّة شائكة الخلايا Squamos C

 

Carcinoma

هذا النّوع هو الأكثر خطورة تلاحظ بكثرة على الشفّة السفلى حيث تظهر على شكل قرحة نازفة على الغشاء المبطّن للشفّة السّفلى تصيب أكثر المدخنين الشرهين وخاصّة مدخني الغليون حيث يكون تأثيره واضح أكثر من مدخني السّجائر وقد تشترك أيضاً أشعّة الشّمس في ظهور مضاعفات هذه الحالات وهذا النّوع يحتاج أيضاً إلى فحص نسيجي للتأكّد من التّشخيص نظراً لتشابهها بأمراض أخرى

 

 

مثل هذه التقرّحات على الفم والشفّة السّفلى منها على سبيل المثال الأمراض الفقاعيّة.

 

 

هذا النّوع من سرطان الجلد خطير الذي قد ينتقل إلى مناطق أخرى بعيدة عن موقع الإصابة حين الإشتباه بمثل هذه الحالات ينصح بمراجعة أهل الإختصاص للتأكّد من التشخيص والعلاج.

 

 

تعريف سرطان الجلد

يعتبر سرطان الجلد أحد أنواع السرطانات وأكثرها انتشاراً، حيث يقدّر أعداد المصابين به حوالي أربعين بالمئة من مجموع الأشخاص المصابين بالسرطان

 

وهذا السرطان يصيب خلايا الجلد، وجميع الناس معرضون لهذا السرطان على اختلاف أجناسهم، وألوانهم، ولكنّ أصحاب البشرة الفاتحة هم أكثرة عرضة للإصابة.

 

والمسبب الأول لهذا النوع من السرطان هو الأشعة، فغالبه بحيث أنه ينتشر غالباً في المناطق التي تتعرض لأشعة الشمس، المرتبطة بشكل كبير بتفاقم ثقب الأوزون

 

 

ولكن وبشكل عام فإن سرطان الجلد غير خطر، ولا يتسبب بالوفاة غالباً، لأنّ من الممكن علاجه، وحالات قليلة فقط هي التي تصاب بسرطان من نوع آخر

 

نتيجة انتقال الخلايا السرطانيّة من الجلد لجزء آخر من الجسم.

أسباب سرطان الجلد

هناك أسباب عدّة لإصابة الجلد بالسرطان، ومن أهمها:

التّعرّض لأشعة الشمس فوق البنفسجيّة.

 

التدخين.

الإصابة بفايروس الورم الحليمي (HPV).

وجود متلازمة وراثيّة مثل الوحمة الميلانينيّة، وهي بقعة بنيّة تظهر منذ الولادة أو بعد ستة أشهر

 

وهي عرضة لأن تتحول إلى خلايا سرطانيّة مع الوقت.

الإصابة بالقروح الجلدية المزمنة التي لا تشفى.

الإشعاعات المختلفة مثل الأشعة المستخدمة لتسمير البشرة،

 

 

وهي عبارة عن أشعة فوق بنفسجية صناعية.

تناول الأدوية المثبطة للمناعة مثل السايكلوسبورين

 

ويستخدم هذا الدواء بعد زراعة الأعضاء.

أعراض سرطان الجلد

هناك العديد من الإشارات التي تدل على سرطان الجلد، كتغير لونه وطبيعته، وتختلف هذه العلامات باختلاف نوع السرطان، وهي: سرطان الخلايا القاعدية:

في هذا النوع من السرطان تصبح خلايا الجلد ملساء، مع بروز عن مستوى الجلد الطبيعي، وتظهر في المناطق المعرّضة لأشعة الشمس، ويمكن ملاحظة وجود الأوعية الدمويّة فيها

وغالباً ما يحدث تقشّر لهذه الخلايا ويصاحبها نزيف، والكثير من الحالات تشخّص بشكل خاطئ على أنّها قروح جلديّة

وهذا النوع من السرطان قابل للشفاء تماماً إذا ما تم علاجه بالشكل الصحيح، وبدون أن تترك أي آثار على الجلد.

سرطان الخلايا الحرشفية:

يظهر هذا النوع من السرطان على شكل قبة حمراء اللون تغطيها القشور، وتكبر مع الزمن إذا لم يتم علاجها، وهي خطرة إلى حد ما.

الأورام الميلانينة الخبيثة:

وهي الخلايا التي تتطور من الشامة أو الخال، ويتدرج لونها من البنيّ إلى الأسود، ويمكن الاستدلال عليها من خلال ملاحظة تغير حجم الخالة،

أو عدم انتظام حوافها، أو تغير لونها، أو ارتفاع مستواها عن مستواها الأصلي

أو ظهور شامة جديدة في سن الرشد مترافقة مع ألم وحكة، وهذا أخطر أنواع سرطان الجلد.

 

للمزيد من الاخبار والمعلومات المتجدده زورو موقع لحظات .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *